"أونروا" تناشد لتوفير دعم مالي وتحذر أن اللاجئين الفلسطينيين الأكثر عرضة للمخاطر

الجمعة 08 مايو 2020 04:24 م بتوقيت القدس المحتلة

"أونروا" تناشد لتوفير دعم مالي وتحذر أن اللاجئين الفلسطينيين الأكثر عرضة للمخاطر

ناشدت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) الدول المانحة، الجمعة، من أجل توفير دعم مالي لها بقيمة 93,4 مليون دولار.

وقالت الوكالة في بيان إن الدعم المالي الذي تسعى إليه وبشكل عاجل للاجئين "من أجل تعزيز استجابتها لجائحة كورونا، في مجالات الرعاية الصحية، والنظافة، والتعقيم، والتعليم، على مدار الشهور الثلاثة القادمة".

وذكر البيان، أن المبلغ المطلوب هو "تحديث لمناشدة الوكالة التي أطلقتها في وقت سابق، ويهدف لتغطية المعونة الغذائية والنقدية للاجئين".

ونوهت إلى أنها عملت منذ بدء الأزمة بجد، على توفير الخدمات الأساسية، والمنقذة للأرواح، للاجئي فلسطين في أرجاء الشرق الأوسط.

وأشارت أونروا، إلى أنها "تواصل حالياً برامجها الحيوية للمعونة الغذائية والنقدية للأشخاص الأشد عرضة للمخاطر".

ونقل البيان عن المدير العام لأونروا فيليب لازاريني تعويله "على تضامن المجتمع الدولي لمساعدتنا على تجاوز العاصفة الاقتصادية التي قد تدفع المجتمع الفلسطيني نحو حافة الكارثة".

وقال إن " لاجئي فلسطين هم من بين السكان الأشد عرضة للمخاطر في الشرق الأوسط".

وأردف لازاريني "طالما أن الأزمة العالمية لا تزال مستمرة، فإن الأونروا ستستمر بتكييف طريقة عملها بحيث تستجيب لاحتياجات وتوقعات لاجئي فلسطين".

وتأسست "أونروا" بقرار من الجمعية العامة للأمم المتحدة عام 1949، لتقديم المساعدة والحماية للاجئين الفلسطينيين في مناطق عملياتها الخمس، وهي: الأردن، وسوريا، ولبنان، والضفة الغربية، وقطاع غزة، وتقدم خدماتها حاليا لما مجموعه 5.4 ملايين لاجئ.