عودة قواس: تبعات الضم ستكون خطيرة على المستويات كافة

الخميس 02 يوليو 2020 11:18 ص بتوقيت القدس المحتلة

عودة قواس: تبعات الضم ستكون خطيرة على المستويات كافة

أكد النائب السابق في مجلس النواب الأردني، الدكتور عودة قواس، أن "مخطط الضم الإسرائيلي يتعارض مع القرارات الدولية، ولا يجب أن يكون هناك إنسان عربي مؤيداً له، فتبعاته كبيرة ضد المصالح الوطنية الأردنية والفلسطينية".

وأضاف قواس، في حديث متلفز، للتحرك الدولي لمناهضة ضم الضفة الغربية "الضفة ضفتنا"، "إذا بدأنا بالمياه والحدود الآمنة للأردن، والآثار، والسكان، جميعها مواضيع حساسة تتعارض حتى مع اتفاقية السلام بين الأردن والاحتلال، والتي لدينا عليها الكثير من التحفظات".

وتابع: "إذا ما تم هذا الضم سوف يؤثر على السكان، وستتواصل المضايقات وسيعمل الاحتلال على تشتيتهم".

وأردف "لا يوجد موقف واضح سوى للأردن وفلسطين، ويجب أن لا نبني آمالنا على مواقف عربية دائماً تكون متقلّبة، وليست لمصلحة الأمن القومي العربي".

وختم بالقول "تبعات الضم ستكون خطيرة على المستويات كافة، ويجب أن لا نعتمد على موقف عربي أو أوروبي، مع استثمار أية مواقف داعمة".

المصدر : شهاب