غانتس: نواجه أزمة صحية واقتصادية واجتماعية ولنا مصلحتين في غزة

الإثنين 06 يوليو 2020 03:53 م بتوقيت القدس المحتلة

غانتس: نواجه أزمة صحية واقتصادية واجتماعية ولنا مصلحتين في غزة

قال وزير الحرب الإسرائيلي بني غانتس، اليوم الإثنين، إن "إسرائيل" تواجه أزمة صحية، واقتصادية واجتماعية، ستستمر عاما واحدا على الأقل.

ونقلت هيئة البث الإسرائيلية عن غانتس قوله خلال جولة بالنقب المحتل: "إسرائيل تتعامل أزمة صحية واقتصادية واجتماعية، سوف تستمر لمدة عام آخر على الأقل، حتى نتمكن من إيجاد علاجات فعالة".

وأضاف "نتوقع المزيد من الخطوات الحكومية، وليس هناك شك في أنه نظرا لتفاقم الموجة الأخيرة من العدوى والأمراض سيتعين علينا تكثيف القيود، ونعمل على الحفاظ على التوازن بين الحفاظ على الصحة والاقتصاد".

ومن جهة ثانية، فقد أشار غانتس إلى أنه يرى أهمية "لضم إسرائيل أراض بالضفة الغربية، ولكنه يؤمن أيضا بالسلام مع الفلسطينيين".

وقال "أرى أهمية للسيادة (الضم) ولكنني أؤمن أيضا بالحاجة إلى العيش بسلام مع الفلسطينيين".

وأضاف "موضوع المستوطنات في الضفة الغربية مهم، ولكن علينا إيجاد المعادلة المناسبة للوصول إلى هناك"، أي ضم المستوطنات.

وعلى صعيد آخر فقد اعتبر غانتس أن لإسرائيل "مصلحتين في غزة".

وقال "نقول لقيادة حماس في قطاع غزة: لدينا مصلحتان فقط في قطاع غزة: إعادة أولادنا (الجنود الأسرى في القطاع)، والحفاظ على الوضع الأمني الهادئ، إذا انتهى هذا، فكل شيء ممكن".

وأضاف "إذا لم يتوقف إطلاق الصواريخ وإذا استمروا في إطلاق النار، فإن رد الجيش سيكون قويًا".

المصدر : شهاب