أول تعليق رسمي من إيران على "هجمات إسرائيلية" ضد محطات لتوليد الكهرباء

الثلاثاء 07 يوليو 2020 12:48 م بتوقيت القدس المحتلة

أول تعليق رسمي من إيران على "هجمات إسرائيلية" ضد محطات لتوليد الكهرباء

علقت إيران، اليوم الثلاثاء، لأول مرة، على التقارير التي تحدثت عن وجود هجمات سيبرانية شنتها إسرائيل ضد محطات إيرانية لتوليد الكهرباء، على خلفية الانفجارات الغامضة التي وقعت في البلاد مؤخرا.

ونفى المتحدث باسم صناعة الكهرباء في إيران مصطفى رجبي مشهدي، في تصريحات مع وكالة أنباء "جوان" الإيرانية، هذه الأنباء، قائلا: "لا صحة للشائعات التي تحدثت عن وجود هجمات سيبرانية على محطات توليد الطاقة بالبلاد، ولم يحدث تحت أي ظرف من الظروف أي تخريب متعمد في أي محطة".

وعزا رجبي، الحرائق في محطات الطاقة الكهربائية إلى الارتفاع بدرجة الحرارة بالصيف والاستهلاك المفرط للكهرباء، ما أدى إلى ضغط كبير على شبكات توزيع ونقل الكهرباء، والذي أسفر عن اشتعال النيران في بعض المحطات، من بينها محطة "زرقان" بمدينة الأهواز.

وأكد المسؤول الإيراني، أن "محطة "زرقان" الكهربائية خرجت عن العمل مساء السبت الماضي، بعد وقوع الحريق فيها"، لافتا إلى أن الجهات المختصة تقوم بأعمال صيانة، لإعادة العمل بالمحطة التي تغطي مناطق مختلفة بمدينة الأهواز.

يذكر أن إيران تعيش منذ أيام، أوقات عصيبة بعد سلسلة انفجارات غامضة ضربت البلاد، فقد وقع انفجار ضخم، اليوم الثلاثاء، في شركة "سباهان برش" بمنطقة كهريزك جنوب العاصمة الإيرانية طهران. وقال أمين بابائي، حاكم قضاء كهريزك الواقع على المشارف الجنوبية للعاصمة الإيرانية طهران، في تصريحات صحفية، إن "سبب الانفجار الذي أدى إلى مقتل شخصين وإصابة ثلاثة، هو الإهمال في ملء كبسولات الأوكسجين في منطقة باقر شهر".

وكان انفجار وقع السبت الماضي في محطة "مدحج زرغان" للغاز بمدينة الأهواز جنوبي غرب إيران، سبقه انفجار وحريق في المركز الطبي "سينا أطهر" وأدى إلى مصرع 19 شخصا وإصابة 14 آخرين، تلاه انفجار في مبنى تابع لمحظة نظنز النووية".

المصدر : مواقع إلكترونية