تحطم طائرة فوق منازل في ولاية يوتا الأمريكية

الإثنين 27 يوليو 2020 11:24 م بتوقيت القدس المحتلة

تحطم طائرة فوق منازل في ولاية يوتا الأمريكية

تحطمت طائرة ركاب من القياس الصغير، السبت، فوق الأبنية السكنية في مدينة يوتا الأمريكية ما تسبب بوقوع قتلى وجرحى وتدمير أحد المنازل وأضرار بالغة في أخرى.

ولقى شخصان بالغان وطفل رضيع يبلغ من العمر تسعة أشهر مصرعهم وأصيب ثلاثة ركاب آخرين عندما تحطمت طائرة صغيرة فى في أحد أحياء مدينة يوتا السكنية بعد ظهر أمس السبت.

ونشر المواطنون مشاهد فيديو من مكان الحادث تظهر اشتعال النيران في المنزل بعد تحطم طائرة من نوع "بايبر PA-32" في الفناء الخلفي لأحد المنازل الواقع غرب منطقة لاردين في مدينة يوتا، أكبر مدن مقاطعة يوتا الأمريكية.

وبحسب بيان إدارة شرطة في المدينة، والذي نقته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فقد كان على متن الطائرة ستة أشخاص ثلاثة بالغين وثلاثة أطفال، عندما سقطت، وتم نقل الركاب الثلاثة الناجين إلى المستشفى.

وبحسب التقارير الطبية الواردة من المستشفى، فإن امرأة بالغة في حالة حرجة جدا، في حين أن الطفل الذي يبلغ من العمر عامين، والذي كان على متن الطائرة في حالة مستقرة، وأخرج طفل آخر يبلغ من العمر 12 عاما من المستشفى بعد تلقي العلاج.

وتسبب سقوط الطائرة على المنازل بأضرار جسيمة في الحي، لكن منزلا واحدا كان قد تلقى الصدمة الأعنف، والذي تقطنه امرأة مسنة كانت في منزلها عند وقوع الحادث، حيث أفادت التقارير الطبية بأنها في حالة حرجة.

المصدر : وكالات