العراق.. هجوم صاروخي يستهدف محيط مطار بغداد

الإثنين 31 أغسطس 2020 12:42 ص بتوقيت القدس المحتلة

العراق.. هجوم صاروخي يستهدف محيط مطار بغداد

أعلنت وزارة الدفاع العراقية، مساء الأحد، أن هجوما بصاروخي "كاتيوشا" استهدف محيط مطار العاصمة بغداد، دون وقوع إصابات.

وقالت خلية الإعلام الأمني، التابعة للوزارة، في بيان، إن "صاروخين من نوع كاتيوشا سقطا بمحيط مطار بغداد الدولي، من دون وقوع إصابات".

وفي بيان سابق الأحد، تحدثت وزارة الدفاع عن أن القصف استهدف "المنطقة الخضراء" وسط بغداد، حيث مقر السفارة الأمريكية ومباني بعثات دبلوماسية أخرى، قبل أن تصدر بيانا لاحقا عدلت فيه المنطقة المستهدفة.

ولم تتهم وزارة الدفاع أي جهة بالوقوف وراء القصف، كما لم يعلن أي طرف مسؤوليته عنه.

وتعرض مطار بغداد، غربي العاصمة، إلى قصف صاروخي في 18 أغسطس/ آب الجاري، من دون وقوع إصابات بشرية، وفقا لخلية الإعلام الأمني.

كما تعرضت "المنطقة الخضراء"، منذ مساء الخميس، إلى ثلاث هجمات صاروخية، دون أن تسفر عن خسائر بشرية، وفق ما أوردت وزارة الدفاع في بيانات منفصلة.

وتواجه "المنطقة الخضراء"، التي تضم سفارة واشنطن في بغداد، والقواعد العسكرية التي تستضيف قوات التحالف الدولي، هجمات مشابهة متفرقة، منذ مقتل قائد "فيلق القدس" الإيراني قاسم سليماني بغارة أمريكية، مطلع العام الجاري.

ويقول رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، إن الهجمات الصاروخية تستهدف إحراج الدولة.

وكانت فصائل شيعية مسلحة، بينها كتائب "حزب الله" العراقي، هددت باستهداف القوات والمصالح الأمريكية بالبلاد، في حال لم تنسحب امتثالا لقرار برلماني يقضي بإنهاء الوجود العسكري فيها.

وتتهم الولايات المتحدة كتائب "حزب الله" وفصائل عراقية مسلحة مقربة من إيران، بالوقوف وراء الهجمات الصاروخية.

المصدر : وكالات