بسبب حضور كيان الاحتلال.. فلسطين تتغيب عن حفل إطلاق "منتدى غاز شرق المتوسط"

الثلاثاء 22 سبتمبر 2020 04:06 م بتوقيت القدس المحتلة

بسبب حضور كيان الاحتلال.. فلسطين تتغيب عن حفل إطلاق "منتدى غاز شرق المتوسط"

تغيبت فلسطين، الثلاثاء، عن المشاركة في حفل توقيع اتفاقية إطلاق "منتدى غاز شرق المتوسط" الذي يضم 6 دول مطلة على البحر المتوسط والأردن.

وقال مصدر فلسطيني: "لم نشارك في حفل التوقيع تنفيذا لقرار القيادة الفلسطينية، قطع الاتصالات مع الاحتلال".

والجهات الموقعة هي: كيان الاحتلال الإسرائيلي ومصر واليونان وإيطاليا والأردن وقبرص الرومية، وتضم قائمة الدول المؤسسة للمنتدى فلسطين التي تغيبت عن التوقيع.

وجرى توقيع الاتفاقية في لقاء عبر دائرة تلفزيونية مغلقة لممثلين عن الدول الست، بمشاركة ممثلين من الاتحاد الأوروبي وسفراء فرنسا والولايات المتحدة لدى مصر.

وذكر المصدر الذي طلب عدم ذكر اسمه كونه غير مخول بالتصريح، أن فلسطين قد توقع الاتفاقية بشكل منفصل في وقت لاحق.

وقال: "فلسطين لم تشارك في احتفال التوقيع، إلا أنها كدولة مشاركة في التأسيس لن تتراجع عن عضوية أي منظمة دولية تؤكد الحقوق الوطنية والسيادية للشعب الفلسطيني؛ وأهمها حقوقه في تطوير مقدراته الوطنية وثرواته الطبيعية مثل حقل غاز غزّة".

وصادقت الحكومة الفلسطينية في 30 يونيو/ حزيران الماضي، على انضمام فلسطين إلى المنتدى.

وتسعى الدول الأعضاء المشاركة اليوم، إلى تحركات منفردة بعيدا عن تركيا، إذ طالبت الأخيرة في أكثر من مناسبة بضرورة تحقيق التقاسم العادل للموارد الطبيعية في المنطقة، في ظل تعنت من مصر واليونان وقبرص الرومية.

وتهدف المنظمة، التي أعلن عن تأسيسها في يناير/كانون الثاني 2019، لإنشاء سوق إقليمية للغاز وترشيد تكلفة البنية التحتية وتقديم أسعار تنافسية، حسب ما جاء في وثائق التأسيس.

وسيكون مقر المنتدى في القاهرة، التي تأمل أن يساعدها في مساعيها لتكون مصر مركزا لنقل الطاقة من منطقة الشرق الأوسط إلى أوروبا. -