الاتحاد الأوروبي: ندعم الوجود الفلسطيني بمناطق "ج"

الأحد 27 سبتمبر 2020 10:52 ص بتوقيت القدس المحتلة

الاتحاد الأوروبي: ندعم الوجود الفلسطيني بمناطق "ج"

أكد الاتحاد الأوروبي على مواصلة دعم المشاريع الحيوية والمهمة والمخصصة للفئات المهمشة في المجتمع الفلسطيني في مناطق "ج"، وذلك ضمن سياساته الراسخة التي ترى بضرورة دعم وتمكين السلطة الفلسطينية من القيام بواجباتها اتجاه أبناء شعبها في هذه المناطق.

ولفت تقرير موسع عن نشاطات الاتحاد إلى أهمية دعم قطاعات التعليم والصحة ومشاريع البنى التحتية في مناطق "ج".

وأشاد بافتتاح الاتحاد الأوروبي، والقنصلية الفرنسية في القدس، والوكالة الفرنسية للتنمية والسلطة قبل ايام، المبنى الجديد لمدرسة فروش بيت دجن الثانوية المختلطة الواقعة في المنطقة (ج).

وقال التقرير: "يعمل الاتحاد الأوروبي مع السلطة على تطوير المنطقة ودعم المجتمعات المحلية، وهذا العمل يرمي إلى تأسيس مشاريع تعزيز التنمية الاقتصادية، وتحسين نوعية حياة المجتمعات المحلية في مجالات تنمية القطاع الخاص والبيئة والزراعة.

واعتبر ممثل الاتحاد سفين كون فون بورغسدورف أن التعليم هو في قلب الكفاح العالمي لمحاربة الفقر وعدم المساواة، مشيرًا إلى أنه حق أساس من حقوق الإنسان يجب حمايته وتعزيزه في كل مكان بالعالم.

وأضاف "في فلسطين، يعد الحصول على التعليم النوعي تحديًا كبيرًا، ولا سيما في المنطقة (ج)، حيث لا يفتقر الأطفال الفلسطينيون إلى المرافق المناسبة فحسب، بل يواجهون أيضًا العديد من العقبات في الذهاب إلى مدارسهم".