في ذكرى انتفاضة الأقصى.. حماس: العمل المشترك خيار استراتيجي لا تراجع عنه

الإثنين 28 سبتمبر 2020 10:50 ص بتوقيت القدس المحتلة

في ذكرى انتفاضة الأقصى.. حماس: العمل المشترك خيار استراتيجي لا تراجع عنه

أكدت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" أن مسار العمل المشترك والحوار الوطني الشامل الذي مضت به من أجل ترتيب البيت الفلسطيني ومقاومة المحتل ومواجهة مخططاته هو خيار استراتيجي وقيمة عليا لن تتراجع عنه.

ودعت الحركة في بيان صحفي في الذكرى العشرين لانتفاضة الأقصى أبناء شعبنا الفلسطيني إلى الاستمرار في شد الرحال إلى المسجد الأقصى والرباط فيه والدفاع عنه والتصدي لجنود الاحتلال والمستوطنين الصهاينة وبكل قوة مهما كلف ذلك من ثمن.

وجددت رفضها الكامل لما أقدم عليه البعض من تطبيع للعلاقات مع المحتل الصهيوني، كما استهجنت موقف جامعة الدول العربية التي تراجعت وانحرفت عن مسارها ورفضت إدانة التطبيع مع العدو الصهيوني.

وبعثت بالتحية والوفاء لشهداء شعبنا وشهداء انتفاضة الأقصى المباركة الذين جعلوا من دمائهم سداً منيعاً في وجه الاحتلال الصهيوني ومخططاته.

كما حيّت أبناء شعبنا الفلسطيني الثائر في كل مكان، في القدس والضفة وغزة وال 48 ومخيمات الشتات على صمودهم وثباتهم في وجه المؤامرات، وفي مقدمتهم المرابطون والمرابطات في ساحات المسجد الأقصى المبارك.

وثمنت الحركة صمودهم وتمسكهم بحقوقهم والالتفاف حول المقاومة الباسلة، معاهدة إياهم على المضي بهذا الطريق دفاعاً عن القدس والأقصى.

المصدر : شهاب