شركة طيران الاتحاد الإماراتية تطلق موقعًا ناطقا بالعبرية.. والاحتلال: "مبروك علينا"

الخميس 15 أكتوبر 2020 11:04 م بتوقيت القدس المحتلة

شركة طيران الاتحاد الإماراتية تطلق موقعًا ناطقا بالعبرية.. والاحتلال: "مبروك علينا"

أطلقت شركة طيران الاتحاد الإماراتية نسخة جديدة ناطقة باللغة العبرية لموقعها الإلكتروني، لتنضم إلى لغات أخرى تعتمدها الشركة في تقديم خدماتها.  

وقالت صفحة "إسرائيل بالعربية"، التابعة لوزارة خارجية الاحتلال الإسرائيلية، إن "شركة الطيران الإماراتية، الاتحاد، تدشن موقعًا بالعبرية في خطوة أخرى لتعزيز السلام ، ليمسي صرحا متينا ونموذجا يحتذى به. مبروك".

ويأتي ذلك بعد ساعات من عبور إحدى طائرات شركة الاتحاد للأجواء الفلسطينية المحتلة، خلال رحلتها من مدينة ميلان الإيطالية إلى أبوظبي.

وبثًت وسائل إعلام إسرائيلية ما قالت إنه اتصال دار بين قائد إحدى طائرات شركة طيران الاتحاد الإماراتية وبرج المراقبة الجوي للاحتلال الإسرائيلي.

وأوضحت هيئة الإذاعة الإسرائيلية (كان) أن الطائرة عبرت الأجواء الإسرائيلية، بعد تفاهمات بين مسؤولي إسرائيل والإمارات.

وفي وقت سابق الخميس، صادق (الكنيست) على اتفاق السلام مع الإمارات، بأغلبية كبيرة لصالحه، وذلك بنحو 80 صوتًا مؤيدًا لها مقابل 13 رافضًا.

في حين قال رئيس وزراء الكيان الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، في خطاب للكنيست، إنه "ما زال يعتقد أن الفلسطينيين سوف يستيقظون يومًا ما"، حسب قوله.

وشدد نتنياهو على أنه لا توجد ملاحق سرية في الاتفاق مع الإمارات، وأنه لا يشمل "التنازل هذا سلام بين دول، بمكون اقتصادي هائل".

واعتبر نتنياهو أن قوة إسرائيل هي التي "جعلت دولاً كثيرة حول العالم أقرب إلينا، من بينها دول عربية وإسلامية تقف معنا ضد العدوان الإيراني الخطير".

وأضاف: "يمكننا تحقيق السلام من خلال تعزيز قوة إسرائيل"، التي "ستقرب دول الشرق الأوسط منا".

وفي 31 أغسطس آب الماضي، هبطت أول طائرة إسرائيلية في مطار أبوظبي، كان على متنها وفد أمريكي – إسرائيلي، برئاسة جاريد كوشنر، مستشار الرئيس الأمريكي وصهره، قبيل توقيع اتفاق السلام مع الإمارات.