نتنياهو: رسمنا خريطة الشرق الأوسط من جديد بواسطة التطبيع مع دول عربية

السبت 24 أكتوبر 2020 09:37 م بتوقيت القدس المحتلة

نتنياهو: رسمنا خريطة الشرق الأوسط من جديد بواسطة التطبيع مع دول عربية

قال رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، مساء السبت، إن الأسابيع الأخيرة شهدت تغييرًا لخريطة الشرق الأوسط عبر تطبيع ثلاث دول عربية مع "إسرائيل"، لافتًا لوجود آخرين مرشحين للانضمام إلى التطبيع.

وأضاف نتنياهو، خلال مؤتمر صحافي أن حقبة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب شهدت تطورات تاريخية، إذ "تم التوصل إلى ثلاث اتفاقيات سلام خلال ثلاثة أسابيع".

وتابع "حققنا أمس خطوة تاريخية جديدة للسلام، السلام بين إسرائيل والسودان، كانت السودان دولة معادية واشتركت في الحروب ضد إسرائيل، وفي مؤتمر الخرطوم أعلنت عن اللاءات الثلاث، كما استخدمت إيران السودان كمنطقة لتهريب السلاح الخطر جدًا لحماس، عبر السودان وأعماق النيل وسيناء، وهذا اضطرني للقيام بخطوات لمنع هذا الأمر، وهكذا تغيرت الأمور".

وواصل نتنياهو حديثه "علاقتنا مع السودان تغيرت في السنوات الأخيرة، في البداية كانت محادثات سرية وبعدها علنية، وبعد 25 سنة من الجمود السياسي حققنا ثلاث اتفاقيات سلام في ثلاثة أسابيع، وحققنا نبوءة السلام مقابل السلام دون انسحابات خطرة".

ولفت نتنياهو إلى أن الاتفاقيات الأخيرة ستعزز الاقتصاد الإسرائيلي، قائلًا إنه يقوم بتغيير خريطة الشرق الأوسط.

واستطرد "نستطيع الطيران فوق السودان عبر تشاد التي دشنا علاقاتنا معها أيضًا، وهذا تغيير هائل، فقد كانت إسرائيل منعزلة تمامًا، والآن تتصل مع جميع العالم، وسيكون هنالك المزيد من الدول".

وفي السياق، ذكرت القناة "12" العبرية أن "إسرائيل" باتت قريبة من تدشين علاقاتها مع سلطنة عمان، بوساطة أمريكية.

وفيما يتعلق بصفقة الطائرات الأمريكية المتطورة F-35، قال نتنياهو إن حكومته أعطت موافقتها على بيعها للإمارات شريطة الحفاظ على التفوق العسكري الإسرائيلية في المنطقة.

ونفى نتنياهو تصريحات وزير جيشه بيني غانتس بأنه استثناه من المباحثات بهذا الخصوص، وأخفى القرار عنه.

المصدر : وكالات