الصحة تحذر من بلوغ "كورونا" ذروته بغزة مع دخول الشتاء

الإثنين 23 نوفمبر 2020 11:15 ص بتوقيت القدس المحتلة

الصحة تحذر من بلوغ "كورونا" ذروته بغزة مع دخول الشتاء

حذر مدير الطب الحرج في وزارة الصحة إياد أبو كرش، من ارتفاع وتيرة الحالة الوبائية في قطاع غزة، خاصة مع زيادة نسبة الحالات الخطرة والحرجة إلى 20% والتي شكلت نسبة الشباب منها (5-7%)، والذين لم يعانوا من أي أمراض سابقة أو مزمنة.

وأعرب أبو كرش في بيان صحفي الاثنين، عن تخوف وزارته من ازدياد نسبة الحالات الحرجة إلى 40% مع دخول ديسمبر وفصل الشتاء مما سيستنزف استهلاك الأكسجين بمستشفى غزة الأوروبي.

 وأضاف "بالتزامن مع ارتفاع هذه النسب بشكل ملحوظ ارتأت الصحة زيادة عدد الأسرة حسب القدرة الإنتاجية لمحطات الأكسجين داخل المشافي لتصل إلى 100 سرير".

وعزا أبو كرش سبب ذلك إلى زيادة استهلاك الأكسجين التي وصلت إلى 20 لترًا في الدقيقة، بعدما كان الاستهلاك للمريض العادي من (3-5) لتر في الدقيقة.

وقال: إنّ هناك جهودًا لتوفير 100 سرير في أقسام العنايات المركزة لخدمة الحالات الحرجة من مصابي "كوفيد 19"، تشمل مستشفى بيت حانون الإندونيسي، ومجمعي الشفاء، وناصر، وشهداء الأقصى إلى جانب مستشفى غزة الأوروبي.

ونبه أبو كرش إلى تدريب 30 من الطواقم الطبية والتمريضية بالتعاون مع الجامعة الإسلامية ومستشفى قطر الخيري.

وذكر أنه أشرف على تدريبهم محاضرون من مستشفيات قطر عبر منصة زوم، للعمل في أقسام العناية المركزة.

وحذر أبو كرش مجددًا من بلوغ ذروة الجائحة مع دخول فصل الشتاء، وتزايد الحالات ونوعيتها من حيث الخطورة الشديدة.

ودعا المؤسسات الدولية لمساندة القطاع الصحي بهذه الجائحة، وتجهيز أقسام العناية المركزة، وتوفير ما يلزم من احتياجات طبية للمحافظة على حياة المصابين.

وطالب مدير الطب الحرج المواطنين باتخاذ أقصى درجات الوقاية والسلامة، وضرورة التباعد الجسدي، وارتداء الكمامة، والبعد عن الأماكن المزدحمة تجنبا للعدوى والحفاظ على حياة أسرهم.