بعد زيارة نتنياهو للسعودية... مشروع جديد يربط الرياض بـ "تل أبيب"

الأربعاء 25 نوفمبر 2020 06:25 م بتوقيت القدس المحتلة

بعد زيارة نتنياهو للسعودية... مشروع جديد يربط الرياض بـ "تل أبيب"

كشفت صحيفة أمريكية النقاب عن أن "غوغل" تعتزم ربط الكيان الإسرائيلي بالسعودية ضمن مشروع كابل الألياف الضوئية.

وأفادت صحيفة "وول ستريت" الأمريكية، مساء أمس الثلاثاء، بأن شركة "غوغل" تخطط لمد كابل من الألياف الضوئية يربط بين الكيان الإسرائيلي والسعودية، دون المرور عبر مصر.

وذكرت الصحيفة أن الكابل "بلو رامان" سيربط بين الهند وأوروبا مباشرة، فضلا عن ربط الكيان الإسرائيلي بالسعودية للمرة الأولى، وأن الشبكة الجديدة ستفتح ممرا جديدا أمام حركة الإنترنت العالمية، بعيدا عن الربط عبر مصر، نتيجة للمخاطر المحتملة لمرور الكابل في البحر الأحمر، وخاصة فيما يتعلق بالأعطال المحتملة بسبب حركة الملاحة المزدحمة في المنطقة.

وأكدت الصحيفة الأمريكية أن طول الكابلات يبلغ أكثر من 5 آلاف ميل، وتقدر قيمتها بنحو 400 مليون دولار، في وقت أطلق على المشروع اسم "بلو رامان" تيمنا بعالم الفيزياء الهندي، تشاندراسيخارا فينكاتا رامان.

وأشارت إلى أن المشروع الذي يربط الهند وأفريقيا مع القارة الأوروبية عبر الكيان الإسرائيلي والسعودية، هو أحدث مشاريع البنية التحتية الدولية لشركة "غوغل" في بناء شبكة تتمتع بقدرات أكبر لدعم طلب المستخدمين المتزايد على مقاطع الفيديو والبحث والمنتجات الأخرى.

وكشفت وسائل إعلام إسرائيلية، يوم الاثنين الماضي، حدوث لقاء جمع رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، بولي عهد السعودية الأمير محمد بن سلمان في العاصمة الرياض.

من جابنها، حسمت وزارة الخارجية السعودية الجدل الدائر، بشأن هذا اللقاء السري، وغرد وزير الخارجية السعودي، فيصل بن فرحان، عبر حسابه الرسمي على موقع "تويتر"، ردا على تلك المسألة تحديدا: "لاحظت أن بعض وسائل الاعلام تناقلت خبر مفاده أن سمو ولي العهد التقى بمسؤولين إسرائيليين ضمنهم رئيس الوزراء خلال زيارة وزير الخارجية الأمريكي الأخيرة إلى المملكة. الخبر عار عن الصحة تماما ولم يحدث اللقاء المزعوم".