وجه خلالها تهديدات.. إدانات لظهور "غانتس" على شاشة قناة الغد

الإثنين 01 فبراير 2021 04:35 م بتوقيت القدس المحتلة

وجه خلالها تهديدات.. إدانات لظهور "غانتس" على شاشة قناة الغد

أدانت عدة كتل صحافية، اليوم الاثنين، ظهور بيني غانتس وزير الحرب الإسرائيلي، على شاشة قناة الغد التي تبث من العاصمة المصرية القاهرة.

وكانت قناة الغد بثت مقابلة خاصة لها مع "غانتس" الذي استغل ذلك لتوجيه تهديداته لإيران وحزب الله وحماس في قطاع غزة، ومهددًا بحرب شرسة تطال مناطق مدنية بحجة وجود صواريخ فيها.

وقال التجمع الصحفي الديمقراطي، إنه يرفض هذه المشاركة التطبيعية السافرة، معتبرًا إياها انتهاكًا للموقف الإعلامي العربي الحر وقرارات الاتحاد العام للصحفيين العرب خاصة التي جرمت التطبيع مع الاحتلال بكافة أشكاله.

ودعا اتحاد الصحفيين العرب إلى رفض هذا الفعل التطبيعي الغير مقبول تحت أي مبرر، مضيفًا "هذا الفعل يعتبر استهتارًا بتضحيات شعبنا الفلسطيني ويساهم في تجميل صورة الكيان الغاصب أمام العالم على حساب معاناة شعبنا وقضيته العادلة".

من جهتها اعتبرت كتلة الصحفي الفلسطيني، استضافة غانتس على شاشة قناة عربية بأنه يمثل انزلاقًا أخلاقيًا خطيرًا، وتعديًا سافرًا على الشعب الفلسطيني وشعوب الأمة وأحرار العالم.

وقالت "إن توفير قناة الغد المساحة الاعلامية للمجرم الصهيوني لإطلاق تهديداته بحق غزة وقوى المقاومة العربية في تساوق خطير مع تطلعات أعداء شعبنا وحقوقه العادلة".

وشددت على ضرورة التزام الاعلام العربي بقرارات اتحاد الصحفيين العرب بمحاربة التطبيع الاعلامي مع الاحتلال ومؤسساته وأقطابه، لما يحمل من خطورة على الشعب الفلسطيني وحقوقه، داعيةً قناة الغد للاعتذار عن هذا السقوط والانزلاق عن القيم الخلاقية والقومية. وفق نص البيان.

فيما اعتبر التجمع الإعلامي الفلسطيني، استضافة غانتس بأنه تمثل منزلقًا خطيرًا نحو السقوط العلني في الهاوية، محذرًا من عملية التطبيع التي تنتهجها وسائل إعلام عربية وتسجيل مواقف تصب في مصلحة الاحتلال.

وقال التجمع، إن مثل هذه الخطوة هدفها ضرب موقف الشعوب العربية والإسلامية الرافضة للتطبيع، مطالبًا اتحاد الصحفيين العرب والنقابات والاتحادات الإعلامية بإدانة اللقاء، ووضع استراتيجية ورؤية واضحة على المستوى العربي والإسلامي لمقاومة التطبيع الإعلامي، بما في ذلك تطوير خطاب مقاومة التطبيع في محاوره، ومضامينه، ومفرداته، وتعبيراته، ومصطلحاته.