مرداوي لـ شهاب: مصر وعدت باستمرار فتح معبر رفح.. وهذه الملفات التي سنناقشها في اجتماع "مارس"

الأربعاء 10 فبراير 2021 11:22 ص بتوقيت القدس المحتلة

مرداوي لـ شهاب: مصر وعدت باستمرار فتح معبر رفح.. وهذه الملفات التي سنناقشها في اجتماع "مارس"

كشف عضو دائرة العلاقات الوطنية في حركة حمــاس محمود مرداوي، اليوم الأربعاء، عن مصير معبر رفح، وتفاصيل حوارات الفصائل بالقاهرة التي أثمرت عن التوصل إلى اتفاق حول آليات إجراء الانتخابات الفلسطينية.

وقال مرداوي في حوار خاص مع وكالة "شهاب" للأنباء إنه تم الاتفاق بشأن معبر رفح البري جنوب قطاع غزة، موضحًا أن وزير المخابرات المصرية أوعز بفتحه بشكل مستمر بقرار صادر عن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

وأكد مرداوي أنه "سيتم الاستمرار في فتح معبر رفح كما وعد المصريون"، لافتا إلى أن المواطنين بدأوا يلمسون التسهيلات والإجراءات التي كانت تشكل عائقا في الماضي وتم تجاوزها في المعدية خصوصا.

ولفت القيادي بحماس إلى أنه تم الحديث عن رفع مستوى المعيشة لدى المواطنين وتحقيق شروط الصمود، مشيرًا إلى أن "هذا لن يتحقق إلا من خلال التوافق والعمل المشترك".

الحوار الشامل

وتطرق مرداوي إلى الاتفاق الذي توصلت إليه الفصائل بالقاهرة، كاشفا عن لجان خاصة "ليس لها ارتباط بالأطراف المتحاورة" تم تشكيلها وتراجع الأطراف التي لن تلتزم في تطبيق ما جاء في بنود الاتفاق.

وحول موضوع الحريات، قال مرداوي إن "هذا الملف سيغلق. الاستدعاءات والاعتقالات ستتوقف ولن يتم الاستمرار فيها وأي خلل سيتم متابعته (..) يوجد اتفاق واضح بشأنها ونحن سنسهر على تطبيقه".

موقف الجهاد

وفي ما يتعلق بموقف حركة الجهاد الإسلامي بعدم المشاركة في الانتخابات، قال مرداوي إن "الجهاد قررت موقفها السابق، مع أن الانتخابات هذه المرة جاءت في سياق عملية سياسية كاملة، والاتفاق يتضمن لأول مرة عبارة واضحة بإعادة بناء وإصلاح منظمة التحرير وانتخاب مجلس وطني جديد".

وأوضح أن "موقف حركة الجهاد يخصها، لكن ما جرى الاتفاق عليه كبير ومكسب لشعبنا الفلسطيني قبل الفصائل".

وأضاف : "كل همنا أن نخرج شعبنا مما هو فيه ونوفر له كل شروط الصمود (..) نحن في حماس كنا مرنين جدا من أجل الوصول إلى هذه اللحظة".

ولفت مرداوي إلى أن ليس كل ما تريده حماس قد تحقق "لكن لكل فصيل رؤيته لتجاوز هذه المرحلة"، متابعا إن "الحكم على التطبيق وسنبذل جهدا حتى يكون التطبيق أمين".

وأشار مرداوي إلى أن وفود الفصائل ستغادر القاهرة تباعا وأن بعض التنظيمات تتشاور فيما بينها هناك حاليا، مؤكدا أن وفد حركة حماس سيغادر يوم الأحد المقبل.

اجتماع مارس

وأفاد مرداوي بأن الفصائل ستعود للحوار في القاهرة خلال شهر مارس المقبل، موضحا أنه سيتم فيه بحث كيفية إعادة بناء وإصلاح منظمة التحرير وكيفية انتخاب أعضاء المجلس الوطني في أماكن متعددة ومختلفة بما يحقق العدالة والإنصاف للجميع ويخدم شعبنا.

وفي ختام حديثه، دعا مرداوي المواطنين الفلسطينيين في كل مكان إلى اغتنام الفرصة والتحري عن أسمائهم والتسجيل في سجل الناخبين إذا كانوا غير مسجلين سابقا.

وخاطب مرداوي المواطنين قائلا : "هذا حق وإن لم تستخدمه أنت تتنازل عن اختيار من تريد ومن يمثلك وتكون قد ساهمت بطريقة سلبية، والأصل أن تسجل وتشارك في التغيير لما تراه مناسبا".

المصدر : خاص شهاب