الأسرى العسكريون في سجون الاحتلال لقادة فتح والأجهزة الأمنية: تركتمونا وحدنا

الأربعاء 10 فبراير 2021 08:54 م بتوقيت القدس المحتلة

الأسرى العسكريون في سجون الاحتلال لقادة فتح والأجهزة الأمنية: تركتمونا وحدنا

وجه الأسرى العسكريون في سجون الاحتلال الإسرائيلي، رسالة إلى أعضاء اللجنة المركزية وأعضاء المجلس الثوري في حركة فتح وقادة ومدراء الأجهزة الأمنية.

وقال الأسرى في رسالتهم: "في الوقت الذي لا نزال نعاني فيه في هذه السجون نرى أنفسنا تُركنا لوحدنا في مواجهة ظلم السجان وسياسته الإجرامية بحقنا ومواجهة السلة المنتفعة التي تريد إسقاط قضيتنا وإذلال أهلنا والشهداء".

وأضافوا: "نخاطبكم اليوم ولنا عليكم كثير اللوم وعظيم العتاب لغياب الموقف الصارم والحازم والواضح وبتنا نسمع التصريحات والأقوال ولا نرى الأفعال، ولا حتى الآفاق المؤدية إليها من خطوات عملية ملموسة فنحن اليوم لسنا بحاجة لشعارات بقدر ما أننا بحاجة الأفعال منكم، فنحن اليوم نواجه الموت البطيء داخل السجون وعائلاتنا تواجه الذل".

وأكدوا: "لا نرضى الهوان ونسعى للحرية والانعتاق لنا ولشعبنا فنرى في صمتكم أنكم غير آبهين أو حتى عاجزين عن اتخاذ موقف يلجم الطغمة المنتفعة التي تحاول إقساءنا عن المشهد الوطني".

وطالب الأسرى العسكريون، قيادة حركة فتح وقادة الأجهزة الأمنية بترك مناصبهم وتقديم استقالاتهم للحركة وإفساح المجال لغيرهم "من القادرين على الفعل وتغيير المسار" في حال سلّموا لما يحدث وغير قادرين على الفعل، "فموقفكم هذا فيه تخل عن الإرث العرفاتي الذي ما انفك يوصي بالشهداء والأسرى، فلا يعقل أن نُترك وحدنا في مواجهة الموت البطيء الذي تمارسه إدارة السجون ولنلجم من يحاول الاعتداء على حقوقنا الوطنية وإرث الشهداء سواء البنوك أو من سار على مناولها من المؤسسات داخل الوطن".

وطالبوا، بعدم التغني بمعاناتهم التي اتخذها البعض شعارا "حتى وإن جعنا أو متنا لا نريد منكم شيئا لأنكم تصمتون على محاولات إذلالنا وعائلاتنا، ونفهم أنكم تركتمونا وحدنا انتم وقادتنا في الأجهزة الأمنية وتركضون لإبراز أنفسكم على حساب عذاباتنا وآهاتنا".