"تقويم العلاقات".. مسؤولون أمريكيون: تقرير خاشقجي لن يصدر قبل مكالمة بايدن والملك سلمان

الخميس 25 فبراير 2021 09:45 م بتوقيت القدس المحتلة

"تقويم العلاقات".. مسؤولون أمريكيون: تقرير خاشقجي لن يصدر قبل مكالمة بايدن والملك سلمان

كشف 3 مسؤولين أمريكيين، أن تقرير الاستخبارات الأمريكية حول مقتل الإعلامي السعودي جمال خاشقجي، لن يظهر قبل إجراء اتصال هاتفي بين الرئيس جو بايدن والعاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز.

جاء هذا في تصريحات خاصة لشبكة "سي إن إن" الأمريكية، نُشرت اليوم الخميس.

ونقلت الشبكة عن أحد المصادر الثلاثة أنه من المتوقع إجراء الاتصال بين الرئيس الأمريكي والعاهل السعودي الخميس.

وكان بايدن، قال أمس الأربعاء، إنه قرأ تقريرا للمخابرات الأمريكية عن مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي، مضيفا أنه يتوقع أن يجري اتصالا هاتفيا مع العاهل السعودي الملك سلمان قريبا.

وفي الإطار ذاته، قال البيت الأبيض إنه يعمل في الوقت الراهن على تحديد موعد للاتصال الهاتفي المنتظر بين بايدن، والعاهل السعودي، مؤكدا أنه يتم التحضير لنشر تقرير أمريكي قريبا، حول مقتل خاشقجي، في إسطنبول في أكتوبر/ تشرين الأول عام 2018 بعد نزع صفة السرية.

وكشفت المتحدثة باسم البيت الأبيض، جين بساكي، اليوم الخميس، عن قرب تحدث الرئيس الأمريكي جو بايدن، إلى العاهل السعودي، مشيرة في الوقت ذاته إلى دراسة عدد من الإجراءات لـ"تقويم العلاقة مع المملكة".

وقالت بساكي للصحفيين، إن المكالمة الهاتفية التي ستجرى بين الرئيس الأمريكي وبين العاهل السعودي الملك سلمان يجب أن تتم "في القريب العاجل"، حسبما ذكرت وكالة "رويترز".

ومن المتوقع أن تتزامن هذه المكالمة مع إصدار تقرير استخباراتي أمريكي عن مقتل الصحفي جمال خاشقجي في أكتوبر/ تشرين الأول 2018.

وأضافت بساكي في حديثها: "هناك مجموعة من الإجراءات المطروحة على الطاولة فيما يتعلق بالمملكة العربية كجزء من إعادة تقويم العلاقات الأمريكية السعودية".

في وقت سابق من اليوم، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية، نيد برايس، إن إدارة الرئيس جو بايدن مستعدة لإصدار التقرير غير السري، بشأن مقتل الكاتب السعودي جمال خاشقجي، بشفافية كاملة للكونغرس.

وقال برايس إن وكالة الاستخبارات الوطنية قامت بجمع تقرير "جريمة قتل خاشقجي المروعة"، للنظر في هذه القضية تحديدا.

وأشار المتحدث إلى أن إدارة الرئيس الأمريكي أجرت اتصالات مع المسؤولين السعوديين على مستويات مختلفة منذ الأسابيع الأولى للإدارة، عبر وزير الخارجية أنتوني بلينكن والمبعوث الخاص لليمن تيموثي ليندركينغ، ووزارة الدفاع الأمريكية، موضحا أن هذه الاتصالات تركزت على الصراع في اليمن.