"خرّجت الآلاف" مدير دار القرآن الكريم والسنة بغزة يتحدث لشهاب عن إنجازات عام كورونا

اشتية

تحدث مدير عام دار القرآن الكريم والسنة في فلسطين - غزة أ. بلال جبر عماد، اليوم الأحد، عن تفاصيل إنجازات الدار في فلسطين وأكثر من 82 دولة حول العالم، خلال عام 2021 منذ بدء جائحة كورونا.

وقال عماد في حديثٍ خاص بوكالة "شهاب" إن دار القرآن الكريم والسنة خرجت خلال عام 2020 أكثر من 750 حافظ وحافظة لكتاب الله، وما يزيد عن 1200 طالب/ة ثبتوا القرآن منهم 70 سمعوه كاملا على جلسة واحدة.

وأضاف أنه تخريج أكثر من 58 ألف طالب وطالبة في برامج دورات التلاوة والتجويد وما يزيد عن 61 ألف آخرين تخرجوا من دورات التفسير وأكثر من 61 ببرامج السنة النبوية والحديث الشريف، موضحا أن "القرآن في قطاع غزة أصبح ثقافة يتنافس الكل عليها".

 

وأفاد بأن دار القرآن والسنة تعمل في مجال خدمة كتاب الله وسنة النبي محمد، منذ انطلاقتها عام 1992، بهدف تخريج القراء والحافظين، لافتا إلى أنها انتقلت للتعليم الإلكتروني مع دخول جائحة كورونا وإغلاق المساجد والمراكز التعليمية.

وبين أن الدار تقدم برامج كثيرة، فلديها أكثر من 42 ألف طالب في برامج التحفيظ بالمساجد ومئات حلقات تثبيت القرآن ودورات التلاوة والتجويد والسنة والتفسير وكل ما يتعلق بالعلوم القرآنية والشرعية.

وأشار إلى أنه بعد النجاح الذي تحقق في قطاع غزة، أرادت دار القرآن الكريم والسنة أن تنقل العلوم إلى كل الامة وأقامت نفس تلك البرامج إلكترونيا في أكثر من 82 دولة حول العالم وخرجت ما يزيد عن 7 آلاف على يد شيوخ من القطاع.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة