قادة أمن الاحتلال: تقليص الخدمة الإلزامية كارثة وسيزيد المخاطر الأمنية

الأربعاء 03 مارس 2021 10:33 ص بتوقيت القدس المحتلة

قادة أمن الاحتلال: تقليص الخدمة الإلزامية كارثة وسيزيد المخاطر الأمنية

ذكر المراسل العسكري لإذاعة جيش الاحتلال تساحي دافوش، صباح اليوم الأربعاء أن قادة الأجهزة الأمنية لدى الاحتلال يطالبون المستوى السياسي بإلغاء قرار تقليص مدة الخدمة الإلزامية في الجيش من 32 شهرًا إلى 30 لما يترتب عليه من مخاطر على الأمن. 

ووصف قادة أجهزة أمن الاحتلال، تلك الخطوة بأنها "كارثة وسنلمس ذلك في أي مواجهة قادمة، لأنه سيؤثر سلبا على المهنية العسكرية للجنود وقدرتهم على التعامل مع التحديات، لاسيما وأن الجيش يعاني من تراجع الدافعية للتجنيد خصوصا لدي الوحدات القتالية وبمعدلات غير مسبوقة". 

كما حذر المسئولون إلى أن تقليص مدة التجنيد سيفاقم العجز في القوى البشرية ويقلص مدة تأهيل الجنود وتدريبهم.

يشار إلى أن قانون الخدمة الإلزامية خضع لعدة تغيرات حيث تم تقليص المدة عام 2015 من 36 إلى 32 شهر ثم تلاه تقليص آخر بشهرين في  بداية يوليو 2020.

المصدر : ترجمة شهاب