الولايات المتحدة: لا نتوقع انفراجة أو حوارا مباشرا مع إيران في محادثات فيينا

الإثنين 05 أبريل 2021 10:10 م بتوقيت القدس المحتلة

الولايات المتحدة: لا نتوقع انفراجة أو حوارا مباشرا مع إيران في محادثات فيينا

أكدت الولايات المتحدة أنها لا تتوقع تحقيق انفراجة أو أي حوار مباشر مع إيران في محادثات فيينا التي تنطلق غدا الثلاثاء لبحث سبل إحياء الاتفاق حول البرنامج النووي الإيراني. 

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية، نيد برايس، خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم الاثنين، إن وفد الولايات المتحدة في محادثات فيينا سيقوده المبعوث الخاص للبلاد المعني بشؤون إيران، روب مالي. 

وصرح برايس: "لا نقلل من نطاق التحديات التي تواجهنا. هذه أيام أولى (من العملية التفاوضية). لا نتوقع تحقيق انفراجة مبكرة أو فورية لأننا تعتقد أن هذه المناقشات ستكون صعبة". 

وأوضح برايس أن المحادثات ستجري ضمن فرق عمل سيشكلها الأوروبيون، مبينا أن القضايا الرئيسية التي ستتم مناقشتها في فيينا هي الإجراءات، التي ينبغي على إيران اتخاذها للعودة للامتثال للاتفاق النووي، وخطوات تخفيف العقوبات التي ينبغي للولايات المتحدة القيام بها.

وأضاف برايس كذلك أن إدارة الرئيس الأمريكي، جو بايدن، لا تتوقع حاليا محادثات مباشرة مع إيران "لكنها ما زالت منفتحة على ذلك".

وشدد مع ذلك على أن الولايات المتحدة لا تنوي اتخاذ إجراءات أو تقديم تنازلات أحادية الطرف لتحسين مواقع إيران خلال المحادثات.

وتستضيف فيينا الثلاثاء محادثات بين إيران ومجموعة "4+1" ضمن اللجنة المشتركة لمتابعة تنفيذ الاتفاق حول البرنامج النووي الإيراني، في إطار الجهود الدولية لإحياء هذه الصفقة وإعادة واشنطن وطهران إلى الالتزام بها.

وأكدت الولايات المتحدة أنها ستشارك كذلك في المحادثات، لكن إيران شددت مرارا على أنها لن تخوض أي حوار مباشر أو غير مباشر مع الطرف الأمريكي خلال هذه الاجتماعات.

وانسحبت الولايات المتحدة من الاتفاق النووي الموقع عام 2015 في عهد الرئيس السابق، دونالد ترامب، الذي فرض عقوبات موجعة على الطرف الإيراني، ليرد الأخير بخفض التزاماته ضمن الصفقة.

المصدر : وكالات