مصر: نتوقع من روسيا دورا إيجابيا في حل أزمة سد النهضة

الإثنين 12 أبريل 2021 12:10 ص بتوقيت القدس المحتلة

مصر: نتوقع من روسيا دورا إيجابيا في حل أزمة سد النهضة

قال وزير الخارجية المصري سامح شكري، الأحد، إن "بلاده تتوقع أن تلعب روسيا دورا إيجابيا في تسوية أزمة سد النهضة مع إثيوبيا".

جاءت هذه التصريحات خلال مقابلة أجرتها وكالة "تاس" الروسية مع شكري، عشية زيارة وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إلى القاهرة، غدا الإثنين.

وأكد شكري أنه "سيبحث مع لافروف قضية سد النهضة، والدور الذي يمكن لموسكو أن تلعبه من خلال عضويتها في مجلس الأمن الدولي، وفي إطار الجهود الدولية المبذولة لحل الأزمة، والتوصل إلى اتفاق ملزم بشأن ملء وتشغيل السد".

وأشار إلى أن "المفاوضات حول سد النهضة لم تستأنف بسبب تعنت الجانب الإثيوبي".

وتابع شكري قائلا: "نأمل أن تلعب روسيا دورا أكثر تأثيرا في ضوء علاقاتها مع إثيوبيا بهدف حل الأزمة وتخفيف التوترات الناجمة عنها في شرق إفريقيا والقرن الإفريقي، وذلك في إطار الجهود الدولية الرامية للحفاظ على السلام والأمن العالميين".

والسبت، أعلنت وزارة الري المصرية، في بيان نقلته وكالة الأنباء المصرية "أ ش أ"، رفض عرض إثيوبي بمشاركة معلومات حول الملء الثاني لسد النهضة، معتبرة أنه "غطاء" لتمرير قرار التعبئة في يوليو/ تموز المقبل.

وبجانب الحدود تتفاقم أزمة "سد النهضة" الإثيوبي بين السودان ومصر وإثيوبيا، مع تعثر المفاوضات بين الدول الثلاث، وهي مستمرة منذ 10 سنوات، ويديرها الاتحاد الإفريقي منذ أشهر.

وتتمسك أديس أبابا بملء ثانٍ لسد "النهضة" بالمياه، في يوليو/تموز المقبل، حتى لو لم تتوصل إلى اتفاق بشأن السد الواقع على النيل الأزرق، الرافد الرئيس لنهر النيل.

فيما تتمسك القاهرة والخرطوم بالتوصل أولا إلى اتفاق ثلاثي، للحفاظ على منشآتهما المائية واستمرار تدفق حصتهما السنوية من مياه النيل، البالغة 55.5 مليار متر مكعب، و18.5 مليار متر مكعب على التوالي.

المصدر : وكالات