القناة 12: المستوى السياسي رفض القيام بعملية عسكرية ضد غزة.. لهذه الأسباب

الأحد 25 أبريل 2021 10:54 ص بتوقيت القدس المحتلة

القناة 12: المستوى السياسي رفض القيام بعملية عسكرية ضد غزة.. لهذه الأسباب

ذكرت القناة 12 العبرية، صباح اليوم الأحد، أن المستوي السياسي رفض الاقتراح الذي تقدمت بها قيادة الأجهزة الأمنية يوم أمس للقيام بعملية عسكرية واسعة ضد حركة حماس؛ كرد على إطلاق عشرات الصواريخ تجاه مستوطنات الغلاف.

وذلك خلال جلسة تقدير الموقف التي شاركت فيها قيادات سياسية وعسكرية رفيعة المستوى، أمس السبت.

 وقالت القناة، إن الاقتراح الذي أعدته قيادة الأجهزة الأمنية خلال جلستها الخاصة يشمل توجيه ضربات مؤلمة وقاسية لجباية ثمن كبير من حماس حتى لو أدى ذلك إلى الدخول في مواجهة لعدة أيام وذلك بهدف منعها من التدخل فيما يحدث في القدس وإجبارها على تليين مواقفها من القضايا الأخرى العالقة والتي تمت مناقشتها خلال الفترة الماضية.

كما أوصت بعدم المرور مرور الكرام على إطلاق الصواريخ لما له من تداعيات سلبية على قوة الردع وفعاليتها؛ بحسب القناة.

وأضافت أن "إسرائيل تبنت خلال العام الماضي سياسة تتمثل بعدم الرد الفوري على كل إطلاق صواريخ والرد دفعة واحدة؛ إذ أنها تسعى من خلال ذلك إعادة السيطرة وامتلاك زمام المبادرة وعدم الانجرار للتصعيد حسب رغبة الطرف الآخر لإدارة الصراع".

وأشارت القناة إلى أن قرار المستوى السياسي رفض القيام بعملية واسعة ضد حماس يأتي في ظل الرسائل التي نقلتها حماس للوسيط المصري بأنها لا ترغب في التصعيد.

يشار إلى أن القيادة العسكرية والأمنية تتبنى أساليب متعددة لإقناع المستوي السياسي رفض العمل العسكري أمام غزة وذلك من خلال إظهار قدرتها من جانب ومن جانب آخر استعراض الخسائر والأثمان التي ستدفعها "إسرائيل" في حال إقدامها على أي عمل عسكري مع غزة وهو ما اعترف به بعض أعضاء "الكابينت" حينما اتهموا رئيس هيئة الأركان آنذاك بني غانتس بأنه يهول ويضخم الثمن ليتهرب من العمل العسكري.

المصدر : شهاب