كشّف هوية المرشح الأقرب لمنصب سفير الولايات المتحدة لدى الاحتلال

توماس نيديس

تتجه إدارة الرئيس الأميركي، جو بايدن، إلى تعيين الدبلوماسي توماس نيديس سفيرا لدى الاحتلال، الذي أشغل منصب نائب وزير الخارجية الأمريكي بالعام 2011، وذلك بحسب ما أفادت صحيفة "واشنطن بوست"، اليوم الأربعاء.

ووفقا للصحيفة التي اعتمدت في تقريرها على عدة عوامل على صلة في خطط البيت الأبيض، فإنه في الشهر المقبل، وربما في وقت مبكر من هذا الأسبوع، من المتوقع أن يعلن الرئيس جو بايدن، السفراء الذين عينهم في العديد من البلدان الرئيسية.

يذكر أن نيديس وُلد في العام 1961 لعائلة يهودية في مدينة دولوث بولاية مينيسوتا ، ويشغل حاليا منصب نائب رئيس شركة "مورغان ستانلي"، كما أشغل منصب نائب وزير الخارجية للإدارة والموارد في إدارة الرئيس باراك أوباما بين الأعوام 2011 إلى 2013.

واستغرقت عملية تعيين السفراء وقتا أطول مقارنة بالإدارات السابقة. وأوضح أحد معارف الرئيس الأمريكي أن "بايدن يعرف الكثير من الناس ولديه الكثير من الأصدقاء"، وعليه أتى التأخير في تعيين السفراء الجدد.

وشملت قائمة المرشحين لخلافة السفير السابق ديفيد فريدمان، 5 شخصيات: عضو الكونغرس روبرت ويكسلر، وهو ديمقراطي من فلوريدا، والمطور مايكل أدلر، وهو صديق شخصي مقرب لبايدن، وعاموس هوشتاين، المسؤول السابق في وزارة الخارجية الأميركية، ونائب وزير الخارجية الأميركي السابق توم نيديس، ودانيل شابيرو، الذي عمل سفيرا لدى الاحتلال لمدة خمس سنوات في عهد الرئيس السابق باراك أوباما.

وكان السفير الأميركي لدى إسرائيل ديفيد فريدمان، أنهى مهامه سفيرا للولايات المتحدة، في اليوم الذي صادف أيضا يوم تنصيب الرئيس الأميركي جو بايدن، في كانون الثاني/يناير الماضي.

المصدر : وكالات

استطلاع رأي

هل ستحاسب السلطة المتورطين باغتيال نزار بنات؟

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة