الاحتلال يفرج عن الأسير الأردني عبد الله أبو جابر بعد 20 عاما ونصف من الاعتقال

الثلاثاء 08 يونيو 2021 02:12 م بتوقيت القدس المحتلة

الاحتلال يفرج عن الأسير الأردني عبد الله أبو جابر بعد 20 عاما ونصف من الاعتقال

أفرجت قوات الاحتلال، عن الأسير الأردني عبد الله نوح أبو جابر (44 عاما)، وقامت بتسليمه للسلطات الأردنية، بعد 20 عاما ونصف العام من الاعتقال.

وكانت قوات الاحتلال قد عرقلت منذ الأحد الماضي عملية الإفراج عن الأسير الأردنيّ أبو جابر من مخيم البقعة قرب العاصمة الأردنية عمان، بذريعة أن الأوراق الخاصة بعملية الإفراج عنه غير مكتملة.

وفي حديث له امام الصحفيين أكد أبو جابر أن ظروف الاعتقال لدى الاحتلال كانت صعبة جدا، مؤكدا صمود الأسرى في السجون وداعيا إلى الإفراج عن بقية الأسرى.

وعبر ابو جابر عن فرحته وصوله إلى ذويه، ووجوده بين عائلته بعد مرور أكثر من 20 عاماً على وجوده في الأسر.

وقال إن وقفة الشعب الأردني الأخيرة مع الشعب الفلسطيني أثبتت للجميع أن الشعب الأردني والفلسطيني واحد ودمه واحد.

وعن ظروف الأسرى الأردنيين في سجون الاحتلال، أكد أنهم يتعرضون لظروف صعبة نتيجة عدم وجود زيارات من الأهل لهم، معرباً عن أمله بأن يتم اطلاق سراحهم في أقرب وقت.

عائلة الأسير الأردني أبو جابر، تمكنت من زيارته مرتين فقط، خلال سنوات أسره، وحرم من وداعهم كما المئات من الأسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي الذين فقدوا أحبة لهم.

يشار إلى أن الأسير أبو جابر البالغ من العمر (44 عامًا)، معتقل منذ عام 2000 على خلفية مقاومته الاحتلال.

وخاض أبو جابر، عدة إضرابات عن الطعام خلال أسره، وكان أبرزها إضراب عن الطعام خاضه في أواخر عام 2015، وبداية عام 2016، حيث استمر إضرابه لأكثر من 70 يومًا، للمطالبة بالإفراج عنه وعودته إلى عائلته في الأردن.

والأسير أبو جابر هو واحد من بين 22 أسيرًا أردنيًا تعتقلهم قوات الاحتلال في سجونها.

المصدر : شهاب