محكمة الاحتلال تقرر الإفراج عن الشيخ كمال خطيب بشروط مقيدة

Share This here
2103592579

أطلقت المحكمة المركزية في الناصرة التابعة للاحتلال، اليوم الأحد، سراح القيادي في الحركة الإسلامية المحظورة إسرائيليا، ورئيس لجنة الحريات المنبثقة عن لجنة المتابعة العليا للجماهير، الشيخ كمال خطيب، بقيود مشددة والإبعاد عن كفر كنا 45 يوما.

كما فرضت المحكمة على خطيب إيداع كفالة مادية قدرها 20 ألف شيكل، وعدم التحدث مع وسائل الإعلام، ومنعه من إلقاء خطابات.

وقدمت النيابة العامة طلبا لتأجيل الإفراج عن خطيب، إلا أن قاضي المحكمة، عرفات طه، رد طلب النيابة وقرر الإفراج عنه، اليوم، دون تأخير أو تأجيل.

يذكر أن شرطة الاحتلال اعتقلت خطيب من منزله في كفر كنا، يوم 14 أيار/ مايو 2021، في أعقاب الاحتجاجات ضد العدوان على القدس وغزة، واعتداءات المستوطنين على مواطنين عرب، وحملة الاعتقالات التي تنفذها الشرطة في البلدات العربية.

وقدمت النيابة العامة لائحة اتهام ضده نسبت إليه "التحريض على الإرهاب والعنف والتماثل مع تنظيم إرهابي".

استطلاع رأي

برأيك .. لماذا زادت جرائم القتل في الضفة الغربية خلال الأشهر الماضية

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة