إيران: إغلاق محطة "بوشهر" النوويّة بشكل طارئ ومؤقت

Share This here
20210620101949

أغلقت السلطات الإيرانية، محطة "بوشهر" النووية، بشكل طارئ ومؤقت، بحسب ما أفاد التلفزيون الرسميّ، الأحد.

وقال مساعد الشؤون التنسيقية في شركة الطاقة الكهربائية الحكومية، غلام علي رخشانيمهر في برنامج حواري تلفزيوني إن إغلاق محطة بوشهر، بدأ السبت، وسيستمر "ما بين ثلاثة إلى أربعة أيام".

وأشار رخشانيمهر إلى إمكانية حدوث انقطاع في التيار الكهربائي.

ولم يدل رخشانيمهر بتفاصيل، لكن هذه هي المرة الأولى التي تعلن فيها إيران عن إغلاق طارئ للمحطة الواقعة في مدينة بوشهر الساحلية جنوبي البلاد.

وكانت المحطة قد دخلت الخدمة عام 2011، بمساعدة روسية. وتقوم إيران بإرسال قضبان الوقود المستنفدة من المفاعل إلى روسيا مرة ثانية كأحد إجراءات الحد من انتشار الأسلحة النووية.

وكان نائب رئيس منظمة الطاقة النووية الإيرانية، محمود جعفري، قد قال في آذار/ مارس إن المحطة قد تتوقف عن العمل، لعدم قدرة إيران على شراء قطع غيار ومعدات لها من روسيا بسبب العقوبات المصرفية التي فرضتها الولايات المتحدة في 2018.

وتحصل محطة بوشهر على الوقود الذي تحتاجه من يوارنيوم ينتج في روسيا وليس في إيران، وتخضع المحطة لرقابة الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة.

وبدأت أعمال بناء محطة بوشهر، على ساحل الروافد الشمالية للخليج العربي، إبان حكم شاه إيران في منتصف سبعينيات القرن الماضي. وبعد الثورة الإسلامية عام 1979، تعرضت المحطة لهجمات متكررة خلال الحرب العراقية- الإيرانية. وأكملت روسيا بناء المنشأة في وقت لاحق.

وتعرضت المحطة القريبة من خطوط صدع نشطة والتي شيدت بحيث تتحمل زلازل قوية، لهزات زلزالية بين حين وآخر، لكن المنطقة لم تتعرض لزلازل قوية مؤخرا.

المصدر : وكالات

استطلاع رأي

برأيك .. لماذا زادت جرائم القتل في الضفة الغربية خلال الأشهر الماضية

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة