حماس ترفض قرار اشتية تشكيل لجنة تحقيق بملابسات اغتيال نزار بنات

Share This here
بنات

أعلنت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، رفضها قرار محمد اشتية تشكيل لجنة تحقيق في ملابسات اغتيال الناشط الوطني والمعارض السياسي نزار بنات الذي قتلته أجهزة أمن السلطة بعد اعتقاله من مسكنه في مدينة الخليل فجر الخميس.

وشددت حركة "حماس" على أنه "لا ثقة مطلقا في لجنة تشكلها السلطة وحكومتها وأجهزتها؛ فهم الذين نفذوا جريمة الاغتيال، وعليهم تحمل المسؤولية الكاملة عن هذه الجريمة النكراء".

وجددت التأكيد على دعوتنا لجماهير شعبنا وقواه السياسية والشعبية والمدنية إلى التحرك في أوسع نطاق لوضع حد نهائي لما تقوم به السلطة وأجهزتها من انتهاك واسع للحريات وحقوق شعبنا الذي يعاني قمع سلطات الاحتلال، إضافة إلى ما تقوم به السلطة وأجهزتها. 

اقرأ/ي أيضا.. بالفيديو: أجهزة أمن السلطة.. سجِلٌ ملطخٌ بدماء المعارضين لسياساتها الفاسدة!

وأحدثت جريمة اغتيال المعارض السياسي نزار بنات صدمة كبيرة بين أوساط شعبنا الفلسطيني خاصة في الضفة الغربية.

وتعرض بنات للضرب والتنكيل على يد 25 عنصرا من جهاز الأمن الوقائي وجهاز المخابرات فجر اليوم الخميس، بعد اقتحام قوة أمنية منزله بمدينة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة، وأعلن لاحقا عن وفاته، فيما لم يعرف حتى اللحظة مكان جثة المغدور بنات.

 

 

 

المصدر : شهاب

استطلاع رأي

برأيك .. لماذا زادت جرائم القتل في الضفة الغربية خلال الأشهر الماضية

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة