مستمرون حتى تحقيق العدالة

وقفة في الخليل للمطالبة بمحاسبة قتلة نزار بنات

 نظمت مساء اليوم الثلاثاء وقفة على دوار ابن رشد في الخليل بمشاركة عائلة الشهيد نزار بنات للمطالبة بمحاسبة مرتكبي جريمة الاغتيال ومن أمرهم بذلك.

 وحمل المشاركون في الوقفة صور الشهيد نزار ولافتات كتب عليها "ارحل يا عباس" وسط هتافات تندد باغتياله وتتهم السلطة وأجهزتها الأمنية بقتله.

وردد المواطنون شعارت من بينها "يا للعار يا للعار السلطة اغتالت نزار" "يا حرية وينك وينك سلطة دايتون بيني وبينك" و "ارفع ايدك وعلي الموت ولا المذلة" و "من شعبي صدر القرار العدالة لنزار" و" يا نزار ويا مجروح دمك هدر ما بروح".

مستمرون

كما أكد المشاركون في الوقفة استمرار فعالياتهم حتى تحقيق العدالة لنزار، وإقالة الحكومة ومحافظ الخليل ومسؤولي الأجهزة الأمنية. 

وأكد صديق الشهيد نزار بنات أن من ألغى الانتخابات استبدل صناديق الاقتراع بالعتلات ولجأ الى القمع وسحل النساء وسرقة هواتفهن وابتزازهن.

وشدد على أن الذي يسمح بسحل الفتيات في الشوارع "لا نريده حاكماً وليرحل غير مؤسوف عليه".

وكانت أجهزة السلطة اغتالت المعارض السياسي نزار بنات في 24 يونيو الماضي، بعد اقتحام المنزل الذي كان يتواجد به، إذ تعرض للضرب المبرح بأدوات خشنة، على مدار عدة ساعات، قبل أن ينقل جثة هامدة إلى إحدى مستشفيات المدينة.

ونزار بنات مرشح للانتخابات التشريعية عن قائمة الكرامة ومعارض سياسي للسلطة ومهتم بحقوق الإنسان والديمقراطية، نشط ضد مشروع التسوية واتفاقية أوسلو وهو من أهم النشطاء البارزين المعارضين للسلطة الفلسطينية في الضفة

وكان نزار ناقدا للفساد ولتقييد الحريات في الضفة، وتحدث في آخر ما نشره عن مخاطر صفقة اللقاحات الفاسدة التي حاولت السلطة تمريرها على الشعب الفلسطيني.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة