خبير سابق لدى المنظمات الدولية لشهاب: حذف فيس بوك لصفحة شهاب انتهاك صارخ للحريات العامة والعهد الدولي

maxresdefault (1)

 

غزة – محمد هنية

أكد حسن جونى أستاذ القانون الدولي في الجامعة اللبنانية والخبير السابق لدى المنظمات الدولية في جنيف، أن موقع فيس بوك ينتهك الحريات العامة وحق التعبير والعهد الدولي للحقوق الأساسية في حذفه صفحة وكالة شهاب والصفحات الفلسطينية.

وقال جوني في حديث خاص لوكالة "شهاب"، إن هناك تضييقا كبيرا جدا على الحريات وخصوصا الحريات المتعلقة في فلسطين من قبل فيس بوك، ولذلك قام بالتضييق على وكالة شهاب وانتهاء بحذف صفحتها بشكل كامل كونها صوت غزة وفلسطين إلى العالم.

وأضاف أن وكالة شهاب تُزعج على ما يبدو فيس بوك والمصالح الأمريكية وغيرها ولذا فإنها ذهبت لإغلاق صفحتها، وهذا من الناحية القانونية يعد انتهاكا للحريات العامة وحق التعبير وخصوصا المادة 19 للإعلان العالمي لحقوق الإنسان، والمادة 19 من العهد الدولي للحقوق الأساسية.

وأوضح عضو هيئة الخبراء في المجلس الدولي لدعم المحاكمة العادلة وحقوق الإنسان، أن حق التعبير من الحقوق الأساسية التي تتغنى بها الولايات المتحدة، بينما تعمل شركاتها الخاصة مثل فيس بوك على انتهاكها من خلال الاعتداء على الإعلام الحر والإعلام الفلسطيني والمساند للقضية الفلسطينية.

وشدد على أن حذف فيس بوك لصفحة وكالة شهاب، من ناحية قانونية فإنه يعد انتهاكا واضحا وصريحا لحقوق الإنسان، خاصة وأننا أمام قضية مهمة جدا كقضية الشعب الفلسطيني، ومن ناحية سياسية فهذا يعني أن صوت غزة يزعجهم ويؤثر على الرأي العام وأنهم يخشونه بشكل كبير.

وطالب جوني المنظمات الحقوقية في العالم للضغط على فيس بوك من أجل التراجع عن ممارساته في محاربة المحتوى الفلسطيني، ومؤكدا على أهمية تشكيل لوبي عربي ضاغط على مواقع التواصل الاجتماعي لحماية الرواية الفلسطينية في هذه المواقع.

وحذف موقع فيس بوك صفحة وكالة شهاب الرسمية التي يصل عدد متابعيها إلى 7 ملايين ونصف مليون، وحذف بعد 24 ساعة الصفحة البديلة، بعد أشهر من التضييق على الصفحة وتقييد وصولها.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة