بالصور وقفة شبابية بغزة تضامنا مع طلبة بيرزيت المعتقلين

217992490_533851591398837_3129590491998782634_n

نظّمت دائرة الشباب في حركة حماس -اليوم الجمعة- وقفة تضامنية مع طلبة جامعة بيرزيت الذين اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي العشرات منهم خلال مشاركتهم في زيارة تضامنية مع عائلة الأسير منتصر شلبي في بلدة ترمسعيا شمال رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة.

واحتشد عشرات الشبان والمتضامنين في مسيرة جماهيرية انطلقت من عدة مساجد غرب مدينة غزة صوب ميدان الشهداء بمخيم الشاطئ غرب مدينة غزة، حاملين لافتات تضامنية مع طلبة الجامعة وأخرى مع عائلة شلبي.

وقال مسؤول ملف دائرة الشباب بحركة حماس أحمد أبو سلمية: إننا نلتقي اليوم على إثر اعتقال قوات الاحتلال لأكثر من 35 طالبًا من طلاب جامعة بيرزيت أثناء مشاركتهم في زيارة لعائلة الأسير البطل منتصر شلبي برام الله".

واستهجن أبو سلمية إقدام قوات الاحتلال على هدم وتدمير منزل الأسير شلبي، مقدّمًا التحية للأسرى في سجون الاحتلال "وعلى رأسهم الأسير منتصر شلبي منفذ عملية زعترة البطولية".

وأضاف "نقدم تحية إجلال وإكبار لطلاب وشباب جامعة بيرزيت الذين كانوا في زيارة تضامنية مع عائلة الأسير شلبي ليسطروا أجمل معاني التضامن والوحدة مع المقاومة والمنتفضين بالضفة".

وأردف أبو سلمية "نقول للمحتل المجرم إن أساليبك الهمجية والبربرية وعدوانك لن يفلح في كسر شوكة أبناء وشباب جامعة الشهداء، والنيل من عزائمهم وشبابهم الذين قطعوا على أنفسهم العهد لمواصلة دورهم الوطني، وستبقى جامعة بيرزيت في مقدمة صف العمل الوطني والنقابي".

ودعا إدارة جامعة بيرزيت وأسرة الجامعة وجميع المعنيين للتداعي لاجتماع عاجل، والتحرك على كل المستويات القانونية والحقوقية والإعلامية والاحتجاجية لمتابعة هذا العدوان الهمجي على الطلبة، وبذل كل الجهود للضغط على المحتل للإفراج عنهم.

وطالب أبو سلمية أحرار العالم والمؤسسات الحقوقية والقانونية للتحرك العاجل لفضح جريمة الاحتلال بحق الطلبة، وحشد الجهود الضاغطة للإفراج عن الطلبة المعتقلين في أقرب وقت.

وحثّ شباب الضفة الثائر للالتحام مع هذا العدو للجمه عن عدوانه وهمجيته؛ مضيفا "لتكن هذه الأيام أيام ثورة وغضب على المحتل وقطعان المستوطنين، الذين يدنسون باحات الأقصى ضاربين عرض الحائط مشاعر المسلمين في أفضل أيام الله، ولتكن هذه الأيام أيام التحام وثورة ونصر".

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة