بتأخير 3 سنوات., حكومة الاحتلال تصادق على الميزانية

حكومة الاحتلال

صادقت حكومة الاحتلال صباح اليوم الإثنين، على "ميزانية الدولة" للعامين 2021 و2022.

جاء ذلك بعد أن تواصلت طواقم وزاراتي المالية والصحة إلى تفاهمات بشأن الميزانية المخصصة لوزارة الصحة، وهي التفاهمات التي مهدت الطريق للمصادقة على الميزانية بتأخير 3 سنوات.

وذكر موقع "واللا" العبري أنه تم ‘نهاء الخلاف بين وزير الصحة نيتسان هورفيتس ووزير المالية أفيغدور ليبرمان والتوصل إلى صيغة تفاهم تقضى بإضافة 2 مليار شيكل للصحة كي تتمكن من التعامل مع أزمة كورونا.

وأشارت إلى أن ميزانية عام 2021 ستصل 432.5 مليار شيكل أما ميزانية عام 2022 فستصل 452.5 مليار شيكل.

ويشكل إقرار الميزانية في هذه الحكومة تجاوز للعقبة الأولى لكنها ليست الأخيرة.

ومن المفترض ان يتم تحويل القرار إلى اللجنة القانونية في الكنيست لإعدادها بما يتناسب مع اقتراح القانون الذي سيقدم للكنيست مطلع سبتمبر القادم للتصويت عليها في القراءة الأولي والثانية.

ومن المقرر أن يتم عرضها للتصويت على الكنيست في نهاية أكتوبر القادم للقراءة الثالثة وهو ما يشكل تحديا كبيرا أمام حكومة نفتالي بينت لاسيما وأن المعارضة تعتبر نجاحه في إقرارها مؤشر على ثباتها وقدرتها على الاستمرار في عملها.

يشار إلى أن آخر ميزانية تم إقرارها في الكيان كانت قبل أكثر من  ثلاث سنوات ومنذ ذلك الحين تعمل حسب إجراءات خاصة بسبب الفراغ السياسي وتكرار الانتخابات لأربع مرات خلال عامين.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة