غانتس: إيران تشكل خطرًا ملموسًا ومباشرًا وعلينا التصرف فورًا

ODTNdkgyUjU.jpg

اعتبر وزير الحرب الإسرائيلي، بيني غانتس، اليوم الإثنين، أن الهجوم على ناقلة نفط قبالة شواطئ عُمان أسفر عن سقوط قتيلين، الأسبوع الماضي، "يعد تصعيدًا" في العدائية الإيرانية "في المنطقة عموما وعلى الجبهة البحرية بشكل خاص"، مشددا على ضرورة "العمل" ضد إيران، معتبرا أنها "تشكل خطرا فوريا".

وأضاف غانتس، في كلمة ألقاها أمام الهيئة العامة للكنيست، أنه "يجب علينا الآن أن نتحرك ضد إيران التي لا تسعى فقط للنووي العسكري، ولكنها تؤدي أيضا إلى سباق تسلح خطير يهدد بزعزعة استقرار الشرق الأوسط هذا ليس تهديدا مستقبليا، بل خطرا ملموسا ومباشرا".

وذكر أن "إيران تستخدم طائرات بدون طيار لضرب أهدافها". وقال: "لدى إسرائيل مجموعة متنوعة من الأدوات لحماية مواطنيها وسوف نحاسب أي شخص يسعى لإلحاق الأذى بنا".

واعتبر غانتس أن "هذه ليست مجرد مسألة إسرائيلية"؛ وتابع "يجب على العالم أجمع الذي يرى نتائج العدوان الإيراني أن يتحرك".

وشدد على أن "أي اتفاق مع إيران يجب أن يعالج أيضًا إزالة تهديدها للمنطقة، ووقف إلحاقها الأذى بالأبرياء وإضرارها بالاقتصاد العالمي".

وقال غانتس إن إيران "إيران تحت حكم الجلاد (إبراهيم) رئيسي ستكون أكثر خطورة على العالم مما كانت عليه حتى الآن، وستكون أكثر تدميرا للمنطقة مما كانت عليه حتى الآن - وستسعى جاهدة لتصبح تهديدًا وجوديًا لإسرائيل. وسنعمل على إزالة أي تهديد من هذا القبيل".

وحذّرت إيران، في وقت سابق اليوم، من أنها سترد على أي "مغامرة" في حقها، بعد تهديدات إسرائيلية وأميركية وبريطانية بالرد على الهجوم الذي استهدف ناقلة النفط التي تشغّلها شركة إسرائيلية الملكية.

ونفت السلطات الإيرانية، أمس، الأحد، أن يكون لها أي صلة بالهجوم الذي وقع الخميس الماضي واستهدف ناقلة النفط "ميرسير ستريت"، ما أدى إلى مقتل اثنين من أفراد طاقمها.

المصدر : عرب 48

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة