ناشط لشهاب: استمرار حراك العدالة لنزار بنات أفقد السلطة وأجهزتها الأمنية صوابها

نزار بنات

أكد الناشط الفلسطيني نادر العويوي من الخليل، يوم الأحد، أن استمرار الحراك المطالب بالعدالة للمعارض السياسي نزار بنات الذي اغتالته السلطة، للشهر الثاني على التوالي "أفقد السلطة وأجهزتها الأمنية صوابها".

وقال العويوي في تصريح خاص بوكالة "شهاب" إن هناك حالة غضب شديد بالضفة عقب اعتقال أجهزة أمن السلطة، شخصيات وقامات فلسطينية وأسرى محررين لدى مطالبتهم أمس خلال فعالية عند دوار المنارة برام الله بالعدالة لنزار بنات.

وأشار إلى أن "ما جرى في رام الله أمس سابقة مؤسفة وتطور في المشهد الفلسطيني"، منوها إلى أن "هناك تغول من أجهزة أمن السلطة تجاه النشطاء السياسيين والحركيين".

واستغرب التهم الموجهة إلى المعتقلين أمس، وهي إثارة الفوضى والنعرات الطائفية، مستطردا : "هؤلاء نخب وسياسيين ولا يعقل أن يتم توجيه تهم هكذا إليهم".

وأضاف أن السلطة عاجزة عن ملاحقة العملاء ومروجي المخدرات ومسربي العقارات، فيما تعتقل من يعبرون بشكل سلمي وحضاري عن مطالب الشارع الفلسطيني.

اقرأ/ي أيضا.. الجهاد لشهاب: السلطة تذل قامات شعبنا بالضفة بينما غزة تدافع عن القدس وباقي الوطن

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة