نصر الله: يجب تسجيل مشهد الشاب الشجاع الذي حدث شرق غزة في التاريخ

bqHTj.jpg

وصف الأمين العام لحزب الله مشهد إطلاق شاب النار على جندي إسرائيلي عند السياج الفاصل في غزة بأنه "مشهد يجب أن يدخل التاريخ".

وأكد الأمين العام لحزب الله، في خطابٍ له الأحد فشل الولايات المتحدة في إشعال حرب أهلية في لبنان ومواجهة حزب الله، ويتحدث عن إرسال سفينة أخرى محمَّلة بالوقود من إيران إلى لبنان.

وأشار نصر الله إلى أن "مَن يدير المعارك ضد المقاومة في لبنان هو السفارة الأميركية والسفراء المتعاقبون منذ عام 2005".

وكشف أن "عشرات مليارات الدولارت أُنفقت منذ عام 2005 حتى هذا اليوم، من أجل تشويه المقاومة"، مشدّداً على أن "كل ما عملته السفارة الأميركية فشلت فيه، سواء في الإعلام أو التمويل".

وأشار إلى أن "استهداف حياة الناس ومعيشتهم تتحمل مسؤوليته السفارة الأميركية في لبنان، التي تتدخّل في كل شيء"، مؤكداً أن "السفارة الأميركية والسعودية عملتا خلال السنوات الماضية على إشعال حرب أهلية".

وأوضح الأمين العام لحزب الله أن "منذ 17 أكتوبر يتم العمل على تفتييت الدولة والطوائف والقرى والبلدات كبديل للحرب الأهلية"، مضيفاً أن "المطلوب هو ضرب المجتمع اللبناني".

وتابع: "المطلوب اليوم أن تنهار الدولة والطوائف والمجتمع وليس حزب الله فقط"، لافتاً إلى أنه "بعدما أنفقوا 30 مليار دولار على الأحزاب التي لم تستطع خدمتهم توجهوا نحو المجتمع المدني".

وقال نصر الله إن حزب الله "لا يستطيع فتح البلد أمام الشركات الصينية والروسية للاستثمار، لأن هذا عمل الدولة"، مذكراً أن الحزب دعا السلطات اللبنانية سابقاً لشراء النفط من إيران بالليرة اللبنانية "فقالوا إن الأميركيين سيضعوننا على قائمة العقوبات".

وأشار إلى تقديم حزبه خيارات واقتراحات عدة، لكن "لم يتم الإصغاء إليها واستمر لبنان في السير بمسار الانحدار".

وبعد أيام من إعلان نصر الله عن انطلاق سفينة محملة بالمازوت من إيران إلى لبنان، كشف اليوم أن سفينة ثانية "ستبحر خلال أيام وستلحق بها سفن أخرى".

المصدر : وكالات

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة