"الشعب يريد ضمان الحريات"..

بالصور تظاهرة برام الله للمطالبة بإجراء انتخابات ومحاسبة قتلة نزار بنات

تظاهر فلسطينيون، اليوم الأربعاء، في مدينة رام الله بالضفة الغربية المحتلة، احتجاجاً على انحسار الحريات في الضفة، واستمرار سياسية الاعتقال السياسي التي تنتهجها أجهزة أمن السلطة.

وطالب المحتجون بإجراء الانتخابات التي ألغاها رئيس السلطة محمود عباس، ومحاسبة قتلةَ الشهيد الناشط نزار بنات، الذي اغتيل في بلده الخليل، جراء تعرضه للتعذيب خلال اعتقاله، من قبل عناصر أمن.

وهتف المشاركون في التظاهرة، بشعارات تطالب بصَوْن الحريّات، كما رفعوا لافتات تُطالب بذلك أيضا، وبمحاسبة قتلة بنات. وكُتب على بعض اللافتات: "لا للقمع... لا للاعتقالات... نعم لحماية الحقوق والحريات الديمقراطية"، و"لا لتكميم الأفواه"، و"نُطالب بإجراء الانتخابات".

ومن بين أبرز الشعارات التي هتف بها المشاركون: "الشعب يريد ضمان الحريات".

يأتي ذلك، فيما شهدت الأيام الأخيرة، حملة اعتقالات نفّذها عناصر أجهزة أمن السلطة، وطالت عددا من المحتجين، وكان من بينهم ناشطون، وكتاب، وباحثون.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة