"الاحتلال مستعد لدعم سلطة عباس بالضفة"

تفاصيل لقاء وزير الحرب الإسرائيلي مع محمود عباس برام الله

قال مكتب وزير الحرب الإسرائيلي "بيني غانتس"، اليوم الإثنين، إن لقاء عقد برام الله، بين "غانتس" ومحمود عباس، رئيس السلطة وحركة فتح، الليلة الماضية.

 وأوضح مكتب غانتس، أن اللقاء ناقش القضايا الأمنية والسياسية والمدنية والاقتصادية بين الطرفين.

 وأضاف مكتب وزير حرب الاحتلال "أن غانتس أبلغ رئيس عباس عن استعداد إسرائيل لسلسلة من الإجراءات التي من شأنها تعزيز اقتصاد السلطة في الضفة الغربية".

 وأشار مكتب "غانتس" إلى أن الطرفين ناقشا أيضًا تشكيل الواقع الأمني والاقتصادي والمدني في الضفة الغربية وقطاع غزة.

 وحضر الاجتماع ما يسمى "رئيس مكتب تنسيق أعمال حكومة الاحتلال في المناطق الفلسطينية"، ومن جانب السلطة الوزير حسين الشيخ، ورئيس مخابراتها ماجد فرج.

 وفي نهاية المناقشة، عقد وزير حرب الاحتلال "غانتس"، ورئيس حركة فتح محمود عباس عباس اجتماعًا فرديًا.

 من جهته، قال وزير الشؤون المدنية في السلطة حسين الشيخ إن أبو مازن التقى في رام الله وزير الحرب الإسرائيلي بيني غانتس، وبحث معه العلاقات الفلسطينية الإسرائيلية من كل جوانبها.

 يشار إلى أن هذا أول لقاء رسمي لمسؤول حكومي إسرائيلي مع رئيس السلطة وحركة فتح محمود عباس منذ عام 2010.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة