أبو مجاهد لـ"شهاب": الفصائل منحت الوسطاء حتى منتصف الشهر الجاري للوفاء بالتزاماتها

أكد أبو مجاهد الناطق باسم لجان المقاومة الشعبية، أن فصائل العمل الوطني والإسلامي في قطاع غزة، منحت الوسطاء حتى منتصف الشهر الجاري للوفاء بالتزاماتها حول كسر الحصار الإسرائيلي المفروض على قطاع غزة.

وقال أبو مجاهد أن فصائل العمل الوطني والإسلامي في قطاع غزة عقدت اليوم الاثنين اجتماعا تشاوريًا حول متابعة جهود كسر الحصار الإسرائيلي المفروض على القطاع.

وأضاف أبو مجاهد خلال تصريح خاص، اليوم الاثنين، أن اجتماع الفصائل في غزة تناول رفع الحصار الإسرائيلي عن القطاع، والى أين وصلت جهود الوسطاء في هذا الشأن.

وقال إن الفصائل توافقت خلال اجتماعها على أن التسهيلات التي أعلن عنها الجانب الإسرائيلي مؤخرا "غير كافية"، مشددا على أنه تم منح مهلة للوسطاء حتى منتصف الشهر الجاري، لتنفيذ اجراءات رفع الحصار المفروض على غزة وتداعيات معركة سيف القدس وما ترتب عليها من استحقاقات.

وأوضح أبو مجاهد أن الوسطاء سواء الجانب المصري أو القطري وعدوا بالاستمرار في خطوات رفع الحصار عن قطاع غزة وتنفيذ الاستحقاقات كافة التي تم التفاهم عليه خلال معركة سيف القدس.

وذكر أن الفصائل ترقب عن كثب ما يجري وهناك اجتماعا حين انتهاء هذه المهلة، ونأمل أن يتم الضغط بجدية على الاحتلال من أجل رفع الحصار وإعادة الاعمار حتى رفع الحصار الاسرائيلي عن قطاع غزة.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة