العاروري: دماء شهداء شعبنا لن تذهب هدرا

نائب رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس " الشيخ صالح العاروري

أكد نائب رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس " الشيخ صالح العاروري أن دماء شهداء شعبنا في القدس وجنين لن تذهب هدرا.

ونعى العاروري الشهداء الأبطال الذين ارتقوا في شمال غربي القدس في قرية بدو، أحمد زهران، ومحمود حميدان، وزكريا بدوان، وشهيد جنين أسامة صبح.

وأشاد العاروري ببطولة الشهداء بعد خروجهم من سجون الاحتلال، مشددا على أن شعبنا لن يتعب ولن يمل تقديم الشهداء.

وقال: قدمنا الشهداء من أول يوم في هذه القضية، وما زلنا نقدم وسنظل نقدم حتى الانتصار الكامل بإذن الله بتحرير كل فلسطين وفي القلب منها المسجد الأقصى المبارك مسرى الرسول.

وتعهد العاروري بأن دماء هؤلاء الشهداء لن تذهب هدرا، وثمنها الأكبر سيكون تحرير فلسطين والقدس والمسجد الأقصى، وكل قطرة من دماء الشهداء سيكون لها ثمن.

ونوه بأن الشهداء هم شهداء كل الشعب والأمة الإسلامية، ويقاتلون نيابة عن الأمة جميعا، قائلا: إننا في حركة حماس وكتائب القسام إذ ننعى الشهداء فإننا نعد شعبنا بأن دماءهم لن تذهب هدرا.

وسأل الله الرحمة للشهداء الأبطال، وأن ينور بدمائهم طريق شعبنا، ويجعلها جحيما ونارا على المحتلين الصهاينة، وإلى نصر قريب بإذن الله.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة