منتدى الإعلاميين: اعتقال الصحفيين محاولة إسرائيلية يائسة لإرهابهم وطمس الحقيقة

اعتقال الصحفيين

دان منتدى الاعلاميين الفلسطينيين اعتقال قوات الاحتلال الإسرائيلي الصحفيين راضي كرامة بعد مداهمة منزله في مدينة الخليل، وسامح مناصرة من منزله بمدينة طولكرم شمال وجنوب الضفة الغربية المحتلة.

وأكد المنتدى في بيان صحفي، إن قوات الاحتلال تواصل انتهاكاتها لحرية الصحافة ضاربة بعرض الحائط المواثيق والقوانين الدولية والإنسانية المؤكدة على حماية الصحفيين وحرية العمل الصحفي.

بأنها "محاولة إرهاب فرسان الإعلام الفلسطيني لثنيهم عن فضح جرائم الاحتلال بحق الشعب الفلسطيني".

وعبر المنتدى عن تضامنه التام مع الزميلين كرامة ومناصرة، ليؤكد ان استمرار انتهاك الاحتلال الإسرائيلي للحريات الإعلامية ومسلسل اعتقال الصحفيين يتطلب تحركاً جاداً من قبل المنظمات الدولية.

وأكد أن اعتقالهما يرفع عدد الصحفيين الأسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي لـ26 صحفيًا لا ذنب لهم سوى ممارسة واجبهم المهني.

وجدد مطالبته بضرورة إطلاق سراح الصحفيين القابعين في سجون الاحتلال، داعيا للضغط على سلطات الاحتلال، وإلزامها باحترام حرية العمل الصحفي وعدم اعتقال الصحفيين الفلسطينيين.

وشدد على أن كل محاولات الاحتلال لإرهاب الصحفيين وكسر إرادتهم مصيرها الفشل، وأن الواقع خير شاهد على مواصلتهم واجبهم المهني ودورهم الوطني رغم حجم الاستهداف الإسرائيلي الذي بلغ حد القتل بدم بارد وتدمير المؤسسات الإعلامية.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة