بوتين يبحث مع ماكرون وميركل الأوضاع في أوكرانيا

بوتين يبحث مع ماكرون وميركل الأوضاع في أوكرانيا

بحث الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الإثنين، مع نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، أخر المستجدات في العلاقات مع أوكرانيا.

وذكر بيان للرئاسة الروسية أن بوتين أجرى اتصالا هاتفيا مع ماكرون وميركل، تناول تطورات الأزمة في شرقي أوكرانيا.

وأضاف أن القادة عبروا عن قلقهم من تباطؤ عملية الوصول لحل لهذه الأزمة، مشددين على ضرورة تطبيق "اتفاق مينسك" الموقعة في 2015، بشأن الأزمة المذكورة.

وأوضح أن بوتين أشار خلال الاتصال إلى "عدم التزام" كييف بالاتفاقات الموقعة بخصوص قضية منطقة "دونباس".

كما بحث الزعماء قضايا دولية أخرى، بينها مكافحة الإرهاب في إفريقيا.

وفي 12 فبراير/ شباط 2015، توصل قادة "رباعية النورماندي"، إلى اتفاق في العاصمة البيلاروسية "مينسك"، يقضي بوقف إطلاق النار شرقي أوكرانيا وإقامة منطقة عازلة، وسحب الأسلحة الثقيلة.

وعُرف ذلك بـ"اتفاق مينسك 2" ويعتبر تطويرا لـ"اتفاق مينسك 1" الذي وقعه ممثلو الحكومة الأوكرانية والانفصاليون برعاية روسيا ومنظمة الأمن والتعاون في أوروبا يوم 20 سبتمبر/ أيلول 2014.

يذكر أن العلاقات بين كييف وموسكو تشهد توترا متصاعدا منذ نحو 7 سنوات، بسبب ضم روسيا شبه جزيرة القرم الأوكرانية إلى أراضيها بطريقة غير قانونية، ودعمها الانفصاليين الموالين لها في "دونباس".

وبين الفينة والأخرى، تتواصل الاشتباكات في "دونباس"، بين القوات الأوكرانية والانفصاليين الموالين لروسيا الذين أعلنوا استقلالهم المزعوم عام 2014.

المصدر : وكالات

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة