مسؤول أمني إيطالي: فرق الفاشية الجديدة ظاهرة خطيرة

مسؤول أمني إيطالي: فرق الفاشية الجديدة ظاهرة خطيرة

أبدى مسؤول أمني إيطالي توافقه في الرأي مع الأمين العام للحزب الديمقراطي، إنريكو ليتا، بخصوص ظاهرة فرق الفاشية الجديدة.

وقال المسؤول الأمني: "إنه على حق فما رأيناه يمثل مظهرا من مظاهر وجود فرق فاشية جديدة قيد التحرك، وتحديدا لأن ديمقراطيتنا قوية ربما قللنا من شأن هذا التهديد على مر السنين".

وفي تصريحات لنشرة أخبار قناة "سكاي 24" الاثنين بعد أعمال الشغب في مظاهرة روما السبت، أكد وكيل وزارة الداخلية إيفان سكالفاروتو أن الوقت قد حان لمحو هذه الظاهرة، مشيرا إلى إنها ظاهرة سياسية إجرامية.

وصرح إيفان سكالفاروتو بأنها مجرد فولكلور يحمله بضع أشخاص من الحنين إلى الماضي، بينما يمثلون عناصر في غاية الخطورة، منتشرين بشكل أوسع بكثير مما يقال عنهم.

وتابع: "أعتقد أن الوقت قد حان لملاحظة التهديد الناجم عن دوائر الفاشية الجديدة في إيطاليا بعناية واهتمام كبيرين".

ودعا لاستخدام جميع الأدوات التي يوفرها النظام القانوني في إيطاليا للتعامل مع هذه الظاهرة.

المصدر : وكالات

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة