تنكيل وإهانة.. جنود الاحتلال يعتدون بوحشية على شاب فلسطيني لحظة اعتقاله

قوات الاحتلال تعتقل شاب بعد الاعتداء عليه - أرشيفية -

ذكر موقع صحيفة "يديعوت أحرنوت" العبرية، اليوم الأربعاء، أن أربعة من قوات الاحتلال الإسرائيلي، اعتدوا على شاب فلسطيني لحظة اعتقاله خلال الشهر الماضي.

وفي التفاصيل فإن جنودًا من كتيبة الحريدية المتشددة دينيًا "نيتسح يهودا" التي تضم متطرفين يهود، اعتدوا على الفلسطيني بالضرب داخل المركبة العسكرية بعد اعتقاله، ثمّ أهانوه جنسيًا، بوضع أنبوبة البندقية بمحاذاة مؤخرته.

واعتقلت الشرطة العسكرية الإسرائيلية عشرة جنود في إطار التحقيق في القضية، بعد أن أبلغ الشاب الفلسطيني الطبيب الذي فحصه بعد اعتقاله، بما جرى معه، حيث ظهرت عليه آثار اعتداء.

وبحسب الموقع العبري، تم إطلاق سراح ستة جنود، فيما جرى تمديد اعتقال الباقين بشبهة "ارتكاب جريمة"، وستعقد الجلسة للأولى لتمديد اعتقالهم يوم غد الخميس، في المحكمة العسكرية بيافا.

وأشار موقع الصحيفة إلى أنه يجري إعداد لائحة اتهام بحق الجنود، فيما أصدرت المحكمة العسكرية الإسرائيلية أمرًا يحظر نشر هوية الجنود المعتدين.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة