الهيئة القيادية لأسرى حركة الجهاد توضح مطالب إضراب الأسرى داخل سجون الاحتلال

أسرى في سجون الاحتلال

أكدت الهيئة القيادية العليا لأسرى حركة الجهاد الإسلامي في سجون الاحتلال الإسرائيلي، أن تعليق الإضراب لن يتم إلا بالتشاور بين أعضاء الهيئة القيادية العليا ولجنة التمثيل للجهاد الإسلامي وأمراء السجون ومجلس الشورى العام.

وأوضحت الهيئة في بيان لها، مساء اليوم الأربعاء، مطالب الإضراب وهي: أولًا: عودة أبناء الجهاد الإسلامي إلى أقسام وغرف السجون والمعتقلات التي كان عليه الأمر ما قبل تاريخ 06/09/2021م.

ثانيًا: تجميع أبناء الجهاد الإسلامي في كل من رامون ومجدو وعوفر في ثلاث أقسام فقط.

ثالثًا: عودة كل المجاهدين من المعازل والزنازين إلى الأقسام التي تم إخراجهم منها من قبل مصلحة سجون الاحتلال على إثر الحدث المبارك.

رابعًا: وقف النقل التعسفي للأسرى المصنفين سقاف (خطر أمني) بين السجون ويقتصر نقلهم داخل الأقسام.

خامسًا: إنهاء الاعتقال الإداري للإخوة المضربين إداريًا.

سادسًا: إنهاء سياسة التضييق بحق الأسيرات الماجدات وتحسين ظروفهن الاعتقالية.

وبينت الهيئة في بيانها، أن موقف الإضراب مساند ومدعوم من كافة فصائل العمل الوطني والإسلامي وسيشاركون بدفعات تضامنية فيه.

وأشارت الى أن مجاهدو الحركة يخوضون الإضراب في كل السجون تحت عنوان "معركة الدفاع عن إرث الحركة الأسيرة وبنيتها التنظيمية".

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة