30% من جنود الطائفة الأثيوبية يتهربون من الخدمة

الاحتلال يفتح تحقيق لمعرفة ملابسات انتحار جندي

كشف المراسل العسكري للقناة 13 العبرية أور هيلر، اليوم الخميس، عن قرار الشرطة العسكرية ولواء جولاني فتح تحقيق لمعرفة ملابسات انتحار الجندي أبيبي درسر والأسباب التي دفعته للقفز من السيارة وهي تسير على طريق 60 قبل يومين.

وقال هيلر، إن الجيش يحاول إيجاد حلول لظاهرة تهرب الجنود التابعين للطائفة الأثيوبية من الخدمة العسكرية وذلك على ضوء الدراسات التي تحدثت أن 30% منهم معرضون للسجن بسبب تهربهم من الخدمة.

وفي المقابل، وجهت عائلة الجندي اتهامات للجيش بتجاهل معاناته وعدم تقديم المساعدة له رغم ظهور مؤشرات على أنه واجه صعوبة في التأقلم مع الخدمة العسكرية وعاني من حالة كآبة وتدهور في حالته النفسية.

 

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة