"العلاقات توترت بسبب التطبيع"

وزير إسرائيلي يتوسط بين السلطة الفلسطينية والإمارات للمصالحة بينهما!

وزير التعاون الإقليمي الإسرائيلي، "إيساوي فريخ"

كشف وزير التعاون الإقليمي الإسرائيلي "إيساوي فريج" عن مصالحة وشيكة بين الإمارات والسلطة الفلسطينية، في ظل تحركات حالية وصفها بالإيجابية للصلح بين الجانبين، عقب توتر علاقتهما على خلفية تطبيع أبوظبي علاقاتها مع الكيان الإسرائيلي.

جاء ذلك في تصريحات نقلها موقع "أرم نيوز" الإماراتي، عن "فريح" الذي أجرى زيارة للدولة الخليجية مؤخرا. 

ولفت "فريج"، وهو عضو في الحكومة الإسرائيلية، وينتمي لحزب "ميرتس"، أنه اجتمع مؤخرا برئيس السلطة الفلسطينية "محمود عباس" وكذلك مسؤولين إماراتيين (دون أن يسمهم)، خلال زيارته الأخيرة للدولة الخليجية. 

وقال "فريج": "كان لي حديث مع قيادة السلطة الفلسطينية وكان لي حديث مع إماراتيين.. أنا أرى الغيرة بين الطرفين والرغبة عند الإماراتيين ليكونوا عاملا إيجابيا وهم عامل إيجابي..".

وعقّب: "يعني الأيام والأسابيع القادمة سترينا حراكا إيجابيا بمسار العلاقات الإماراتية الفلسطينية".

وأضاف: "سيكون هناك حراك بالإيجاب في محاولة صدع الجرح الذي كانت هناك محاولة لزرعه بين الإمارات والسلطة الفلسطينية والفلسطينيين".

وتابع: "ممكن الشهر القادم.. ممكن قبل نهاية السنة، الحراك هو بالإيجاب، هناك حراك ملموس ومشاهد الأمور ستتضح بالأسابيع القريبة".

ووقعت الإمارات والكيان الإسرائيلي، في سبتمبر/ أيلول 2020، اتفاقا لتطبيع العلاقات بينهما، برعاية أمريكية، وأثارت تلك الخطوة ردود أفعال فلسطينية غاضبة على كافة المستويات.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة