وزير الخارجية الإسباني: أعضاء الناتو سيبحثون مستقبل العلاقات مع روسيا

وزير الخارجية الإسباني خوسيه مانويل ألباريس

صرح وزير الخارجية الإسباني خوسيه مانويل ألباريس بأن أعضاء الناتو سيبحثون مستقبل العلاقات مع روسيا في إطار اجتماعات الحلف لاحقا، على خلفية قرار موسكو تعليق عمل بعثتها لدى الناتو.

وقال وزير الخارجية الإسباني في أعقاب اجتماع لوزراء خارجية دول الاتحاد الأوروبي في لوكسمبورغ، اليوم الاثنين، ردا على أسئلة الصحفيين بهذا الصدد: "هذا سنبحثه في إطار الناتو".

وتابع: "واليوم بحثنا هنا ملف "الشراكة الشرقية" وضرورة صياغة موقف مشترك ثابت للاتحاد الأوروبي، الذي يتمثل في الحوار من جانب وثبات الموقف من جانب آخر".

وأضاف: "أما بخصوص علاقات الناتو، فيجب أن نبحثها ضمن الناتو، وهذه ليست الدول ذاتها. ونحن لا نناقش ذات المواضيع مع التركيز على ذات الأمور"، مشيرا إلى أن الحلف يضم دولا من غير أعضاء الاتحاد الأوروبي، وأن أعضاء الاتحاد الأوروبي ليس كلهم أعضاء في الناتو.

وكان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف قد أعلن عن تعليق بعثة الاتصال العسكرية للناتو في موسكو ومكتبها الإعلامي، وتعليق عمل البعثة الروسية لدى الناتو، وذلك ردا على طرد الحلف عددا من الدبلوماسيين الروس.

وسيتولى السفير الروسي في بلجيكا الاتصالات مع حلف الناتو.

المصدر : وكالات

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة