الضمير لشهاب: تخوفات من الملاحقة والتصفية الجسدية لمحاميها بعد تصنيفها كمؤسسة إرهابية

مؤسسة الضمير لحقوق الإنسان

أكد المحامي علاء السكافي القائم بأعمال المدير التنفيذي لمؤسسة الضمير لحقوق الإنسان، إنهم بصدد التحضير للتوجه برسائل عاجلة للمنظمات الدولية المعنية بحقوق الإنسان، وسيتم التواصل لاحقاً مع المقرر الخاص المعني بحالة المدافعين عن حقوق الإنسان من أجل التدخل لحماية المنظمات الحقوقية الـ6 وإيقاف قرار تصنيفها بـ"الإرهابية".

وقال السكافي، في تصريح لوكالة "شهاب" للأنباء:" إن الخطوات القانونية التي سنتخذها تتمثل بالتوجه للقضاء الإسرائيلي لرفع قضية لإيقاف وسحب تصنيف المؤسسات الحقوقية الـ6 بالإرهابية".

وأضاف: "هناك إجراء بالتحرك على الصعيد الدولي وخاصة المقرر الخاص المعني بحقوق الإنسان واللجان الحقوقية الدولية إلى جانب الدول والأطراف الشريكة والدول الموقعة على اتفاقيات جنيف المعنية بحقوق الإنسان".

وحذر محامي الضمير من مغبة الملاحقة القانونية والتصفية الجسدية للعاملين في المؤسسات الحقوقية، بعد رفع الحصانة الدبلوماسية عن الحقوقيين، إلى جانب وقف التعامل الكامل مع الضحايا وتجميد التمويل الكامل وتجميد أرصدة المؤسسات.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة