إدارة بايدن تطلب "إيضاحات" من الاحتلال حول إغلاق مؤسسات حقوقية فلسطينية

الاحتلال يغلق مؤسسات حقوقية فلسطينية

ذكرت قناة "كان" الرسمية، أن وزارة الخارجية الأميركية طالبت الحكومة الإسرائيلية بإيضاحات حول قرارها إغلاق ست مؤسسات أهلية فلسطينية بوصفها "منظمات إرهابية".

ونقلت القناة عن المتحدث باسم الخارجية الأميركية، نيد برايس، قوله: "سنطلب من الحكومة الإسرائيلية توضيحاً بشأن الأساس لإعلان ست مؤسسات غير حكومية فلسطينية كمنظمات إرهابية"، حيث لم تعطِ إسرائيل الولايات المتحدة إشعاراً مبكراً بشأن هذه الخطوة، نعتقد أن احترام حقوق الإنسان مبدأ مهم".

وكان وزير الحرب الإسرائيلي بني غانتس، قد وقّع على أمر بإغلاق ست مؤسسات حقوقية فلسطينية، بزعم أنها تابعة للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في الضفة الغربية، وأنها تمثل منظمات "إرهابية".

وفي بيان صادر عن مكتب غانتس، جاء أن هذه المؤسسات جزء من "شبكة مؤسسات تعمل تحت ستار مدني في الساحة الدولية من أجل دعم أنشطة التنظيم وتمويلها، ويقف بعض كبار أعضاء تلك المؤسسات وراء قتل المستوطِنة رينا شينرب"، على حد تعبير البيان.

وتُعَدّ المؤسسات الست التي شملها القرار مؤسسات معروفة بنشاطها في مجال حقوق الإنسان، وتبني الدفاع عن الفلسطينيين في الأراضي المحتلة، وهي: الضمير لرعاية الأسير وحقوق الإنسان، والحركة العالمية للدفاع عن الأطفال - فلسطين، واتحاد لجان العمل الزراعي، واتحاد لجان المرأة العربية، ومركز بيسان للبحوث والإنماء، ومؤسسة الحق.

المصدر : مواقع إلكترونية

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة