بالفيديو عرض أسرى نفق الحرية على المحكمة والزبيدي يلتمس ضد ظروف اعتقاله

الأسير زكريا زبيدي في المحكمة - أرشيفية -

عرضت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأحد، أسرى عملية الفرار من سجن الجلبوع على محكمة الصلح في الناصرة، لقراءة لائحة الاتهام الموجهة ضدهم وضد أسرى آخرين متهمين بمساعدتهم وإخفاء معلومات حول مخطط "الهروب الكبير" من الأسر.

في المقابل، قدم محامي الدفاع عن الأسير زكريا الزبيدي، التماسًا للمحكمة الإسرائيلية العليا، ضد ظروف اعتقاله، مطالبًا بإخراجه من العزل الانفرادي، كما اشتكى من عدم وجود غطاء ووسادة في زنزانته إلى جانب حرمانه من خدمات المقصف (الكانتينا) والزيارات العائلية واستخدام الأدوات الكهربائية.

وذكرت هيئة البث الإسرائيلية ("كان 11") أن محامي الزبيدي شدد في الالتماس على أن سلوك موكله عند إعادة اعتقاله "لم تشوبه شائبة"، وأنه لم يبادر إلى عملية الهروب بل انضم فقط للأسرى الآخرين، لافتًا إلى أن العقوبات التي تفرضها مصلحة سجون الاحتلال بحقه تنبع من شعور السجانين بالإحباط من فشلهم في إحباط عملية الجلبوع.

وأشارت "كان 11" إلى مشادة بين الأسيرين الزبيدي ويعقوب قادري من جهة، وعناصر وحدة "نحشون" المكلفة بالحراسة من جهة أخرى، وذلك بعد أن صدرت تعليمات بمنع ظهور الأسرى أمام عدسات وسائل الإعلام.

 

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة