تخللها إطلاق نار بقباطية.. الاحتلال يشن حملة اعتقالات في الضفة

قوات الاحتلال.jpeg

شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الليلة الماضية وفجر اليوم الجمعة، حملة اعتقالات  طالت مناطق متفرقة بالضفة الغربية، تخللها استهداف قوات الاحتلال بالرصاص في جنين

ففي جنين، أطلق مقاومون الرصاص باتجاه قوات الاحتلال المتواجدة في جبال قباطية جنوب غرب جنين استعدادا لعمليات دهم واعتقال في المنطقة، وتمكن المقاومون من الانسحاب بسلام.

وأفادت مصادر محلية أن جيش الاحتلال شن أعمال بحث وتفتيش في أحد المناطق الجبلية ببلدة قباطية إثر عملية إطلاق النار.

واعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي الشابين جواد وبلال درويش من منطقة مثلث الشهداء جنوب غرب المحافظة.

وفي قلقيلية، اعتقلت قوات الاحتلال الشاب عبد الله ذياب بعد اقتحام منزل عائلته في حي جعيدي بالمدينة، كما اعتقلت الشاب أحمد ذياب بعد دهم وتفتيش منزله في المدينة.

وفي نابلس، اعتقلت قوات الاحتلال الشاب عبادة مراد شديد على مفرق جيت قضاء نابلس، واعتقلت الشبان عز الدين أبو شنب، وعمران الشوبكي وصابر حبرون بعد دهم وتفتيش منازلهم في مناطق متفرقة بالمدينة.

وفي رام الله اعتقلت قوات الاحتلال الأسير المحرر  القيادي في الجبهة الشعبية بشير خيري، بعد مداهمة منزله في حي عين منجد قضاء رام الله.

وطالت الاقتحامات حي الطيرة وبطن الهوى في مدينة رام الله حيث اندلعت مواجهات خلال انسحاب قوات الاحتـلال.

وتشهد مناطق متفرقة بالضفة الغربية والقدس، عمليات اعتقال بشكل يومي، تتركز في ساعات الليلة، يتخللها عمليات تخريب المنازل وإرهاب الساكنين الآمنين في منازلهم.

ورصد التقرير الدوري الذي يصدره المكتب الإعلامي لحركة حماس في الضفة الغربية ارتكاب الاحتلال (2694) انتهاكاً خلال أيلول/ سبتمبر الماضي، والتي زادت بنسبة 40 % عن سبتمبر/ أيلول من العام المنصرم 2020م.

ووثق التقرير (156) عملية دهم لمنازل المواطنين و(315) اقتحاماً لمناطق مختلفة في الضفة والقدس المحتلة، اعتقل خلالها الاحتلال (363) مواطنًا، وبلغ عدد الحواجز (352) مؤقتًا وثابتًا.

 

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة